الاتحاد الأوروبي يؤكد لقادة "الانتقالي الجنوبي" دعمه للعليمي ووحدة المجلس الرئاسي

ديبريفر
2022-09-28 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) - أكد الاتحاد الأوروبي مجدداً ، يوم الثلاثاء، دعمه لمجلس القيادة الرئاسي في اليمن برئاسة رشاد العليمي، مشدداً على أهمية توحد المجلس وتجاوز أي خلافات أو تباينات طارئة بين أعضائه.

وأبلغ الاتحاد الأوروبي المجلس الانتقالي الجنوبي المنادي بالانفصال، دعمه الكامل للرئيس العليمي ولوحدة مجلس القيادة الرئاسي المشكل بموجب اعلان نقل السلطة في اليمن المنبثق عن المشاورات اليمنية الموسعة التي جرت في الرياض خلال ابريل الفائت.

وقال الاتحاد الاوروبي في بيان، أن رئيس بعثته في اليمن غابرييل مونويرا فينيالس، أجرى نقاشات وصفها بـ"الجيدة" مع مسؤولي المجلس الانتقالي الجنوبي، المشارك في المجلس الرئاسي والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

وجدد المسؤول الأوروبي خلال لقائه مع قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي، دعم الاتحاد للرئيس رشاد العليمي ولوحدة مجلس القيادة الرئاسي في اليمن.

وقال فيناليس : "يجب أن تتركز جميع الجهود الان على تمديد وتوسيع الهدنة الانسانية التي تنتهي في الثاني من اكتوبر المقبل".

يأتي هذا في أعقاب أنباء عن وجود انقسامات بين أعضاء المجلس الرئاسي اليمني، المتعدد الولاءات، والتي خرجت للعلن خلال الشهرين الأخيرين، وتحديداً منذ انطلاق الحملة العسكرية التي نفذتها قوات المجلس الانتقالي الجنوبي لتوسيع نفوذها في محافظتي شبوة وأبين، وهجومها على وحدات عسكرية تابعة القوات الحكومية بينما يصنفها البعض بأنها موالية لحزب الاصلاح، الشريك الاخر في الحكومة المعترف بها.

انقسامات،لم ينكرها رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، الذي أقرّ في خطاب له، عشية ذكري ثورة 26 سبتمبر، بوجود ما أسماها "تباينات داخل المجلس".

لكنه أشار إلى أن تلك التباينات "مرتبطة بأولويات أعضاء المجلس، واختلاف الرؤى حول بعض المسائل ومنها مايتعلق بطريقة استعادة الدولة وانهاء الانقلاب، واستئناف العملية السياسية، ودورة الحياة الاقتصادية.

وينظر مراقبون يمنيون الى تلك الخلافات أو التباينات التي بدأت تعصف بالمجلس الرئاسي بعد أشهر قليلة من تشكيله، باعتبارها مسماراً جديداً يدق في نعش الدولة، وسيؤدي الى تفتيت البلد وتقوية الأذرع الايرانية ومشروعها التدميري في المنطقة بشكل عام.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet