الحوثيون يقرون بانتشار أمراض قاتلة للأطفال والبرلمان يستدعي وزير الصحة

ديبريفر
2023-01-31 | منذ 1 سنة

صنعاء (ديبريفر) أقرت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الإثنين، بانتشار أمراض الطفولة القاتلة في مناطق سيطرتها باليمن، ما تسبب في وفاة عدد من الأطفال.
وأفادت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء، بأن مجلس النواب اليمني التابع للجماعة (البرلمان)، ناقش في جلسته المنعقدة الإثنين، "خطر انتشار الأمراض والأوبئة ومنها وفاة عدد من الأطفال بسبب انتشار مرض شلل الأطفال والحصبة".
وأشار إلى أن تلك الأمراض "تتطلب توفير اللقاحات وبرامج التحصين ورفع مستوى الوعي الصحي في التعاطي معها".
وشدد أعضاء البرلمان اليمني "على ضرورة النظر بعين الاعتبار لهذه القضية والتحري من حقيقة وفاة الأطفال وأعدادهم ومحاسبة المقصرين"، بحسب وكالة "سبأ".
وطلب الأعضاء حضور وزير الصحة العامة والسكان في حكومة الحوثيين، لاستكمال النقاش "نظراً لأهمية الموضوع وارتباطه بحياة الأطفال".
وكان المركز اليمني لترصد الشلل الحاد التابع لوزارة الصحة في حكومة الحوثيين، قال في بيان صدر في سبتمبر الفائت، إن حالات شلل الأطفال بدأت تتصاعد بشكل كبير في عدد من المحافظات الخاضعة للجماعة، "مما يشكل خطراً كبيراً وينذر بحدوث جائحة وتفش".
ومطلع ديسمبر الماضي، قالت وزارة الصحة والسكان في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، إن الحوثيين يرفضون الالتزام بتنفيذ كثير من البرامج الصحية ومنها التحصين، مما أعاد حالات الظهور لشلل الأطفال في مناطق سيطرتهم. 
وخلال العام 2022 حملت الحكومة اليمنية ، جماعة الحوثيين، مسؤولية تفشي أمراض وأوبئة كان أعلن خلو اليمن منها قبل أكثر من عقد، وذلك بسبب العراقيل التي تضعها أمام تدفق الإمدادات الطبية ومنع تنفيذ حملات التحصين بشكل سليم في المناطق ذات الكثافة السكانية العالية التي تسيطر عليها.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet