مسؤول بالبيت الأبيض يبدي تفاؤلاً بشأن تصحيح مسار التجارة مع الصين

واشنطن (ديبريفر)
2018-09-21 | منذ 2 سنة

الصين وأمريكا.. وبوادر تقارب اقتصادي

أبدى مسؤول بارز بالبيت الأبيض، مساء اليوم الجمعة، تفاؤلاً إيجابياً، بشأن تصحيح مسار التجارة بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، بعد تصاعد حرب التجارة بين البلدين، إثر فرض كلا البلدين رسوماً جمركية متبادلة بمليارات الدولارات.

 وقال المسؤول الأمريكي للصحفيين فضل عدم الكشف عن هويته، إن الولايات المتحدة تعكف على تقييم رد الصين على أحدث جولة من الرسوم الجمركية التي فرضتها إدارة الرئيس دونالد ترامب.

وأضاف المسؤول أنه متفائل بأن يوجد مسار إيجابي للسير قدما مع الصين بشأن التجارة، لكن الرئيس ترامب أوضح تصميم الولايات المتحدة على التصدي للممارسات التجارية التي تلحق ضرراً بالاقتصاد الأمريكي.

وتصاعدت وتيرة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، الثلاثاء، بتطبيق واشنطن رسوم جمركية عقابية نسبتها 10 بالمائة على واردات صينية قيمتها 200 مليار دولار، وردت الصين بفرض رسوم جمركية انتقامية على سلع أمريكية بقِيمة 60 مِليار دولار.

وأبقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الثلاثاء الباب مفتوحاً أمام الصين للتفاوض، في خطوة تهدف كما يبدو إلى إنهاء الحرب التجارية بين واشنطن وبكين أكبر اقتصاديين في العالم.

وقال ترامب للصحفيين إن الولايات المتحدة قد تبرم اتفاقا مع الصين في وقت ما، وإن بلاده منفتحة دوما على المحادثات.

على صعيد آخر، أعرب المسؤول الأمريكي البارز في البيت الأبيض، عن أمله بأن توافق كندا بحلول نهاية الشهر الجاري على الانضمام إلى اتفاق للتجارة توصلت إليه الولايات المتحدة والمكسيك. لكنه عبر عن اعتقاده بأن المشرعين الأمريكيين سيدعمون اتفاقا ثنائيا مع المكسيك إذا لم تنضم إليه كندا، طبقا لرويترز.

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet