اتفاقية جديدة بين الولايات المتحدة وكندا والمكسيك تنقذ اتفاقية (نافتا) من الانهيار

واشنطن (ديبريفر)
2018-10-01 | منذ 2 شهر

أمريكا وكندا والمكسيك ـ تتوصل لاتفاق تجاري جديد

Click here to read the story in English

توصلت الولايات المتحدة وكندا إلى إبرام اتفاقية تجارية جديدة مع المكسيك، من شأنها الحفاظ على اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية ككتلة تجارية ثلاثية. وتم التوصل للاتفاق في اللحظات الأخيرة قبل الموعد النهائي الذي حدده الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمحادثات.

وقال بيان أميركي كندي مشترك أن الولايات المتحدة وكندا والمكسيك توصلت ، أمس الأحد ، إلى اتفاق للتبادل الحر لأميركا الشمالية أطلق عليه اسم "الاتفاقية الاقتصادية الأميركية المكسيكية الكندية" بدلا من اتفاقية نافتا التي وقعت في 1994.

وأضاف البيان المشترك إن "الاتفاقية الاقتصادية الأميركية المكسيكية الكندية ستؤمن لعمالنا ومزارعي ومربي الماشية والشركات اتفاقاً تجارياً جيداً سيسمح بإقامة أسواق أكثر حرية وبتجارة أكثر عدلا وبنمو اقتصادي متين لمنطقتنا".

ويأتي هذا الاتفاق استكمالاً للاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الولايات المتحدة والمكسيك في نهاية أغسطس الماضي ، بعد أن فرض ترامب إعادة التفاوض حول "اتفاق التبادل الحر لأميركا الشمالية" (نافتا) التي طبقت بين الدول الثلاث لـ24 عاما.

وفور التوصل إليه ، مساء الأحد ، تم إرسال نص الاتفاق إلى الكونغرس الأميركي ، ويفرض القانون مهلة لمدة ستين يوماً قبل أن يتم التوقيع عليه من قبل قادة الدول الثلاث ، على أن تتم مراجعته كل ست سنوات بحسب مانصت عليه فقرة في النص الختامي للاتفاق .

وتضمن الاتفاق الجديد  فتح سوق الألبان الكندية بشكل أكبر، والإبقاء على آلية التحكيم في النزاعات ، إلى جانب تأمين حماية أفضل للعمال ، وقواعد بيئية صارمة ، ويشمل للمرة الأولى الاقتصاد الرقمي حيث تضمن إجراءات حماية "غير مسبوقة" للملكية الفكرية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد انتقد مراراً اتفاقية (نافتا) ، ووصفها في إحدى تغريداته بأنها (أسوأ اتفاق تجاري على الإطلاق) ، ويرى أن الولايات المتحدة فقدت آلاف الشركات وملايين الوظائف بسببها .

ودخلت اتفاقية (نافتا) حيز التنفيذ عام 1994 بين الولايات المتحدة الأميركية وكندا والمكسيك ، وتتضمن إنشاء منطقة تجارية حرة بين الدول الثلاث ، وتعد أكبر التكتلات التجارية في العالم ، ومنذ عام 2015 أصبحت تشكل حوالي ثلث الناتج المحلي الإجمالي العالمي.


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق