أسعار النفط تعاود الارتفاع مع تراجع صادرات الخام الإيراني

(ديبريفر)
2018-10-09 | منذ 2 شهر

صادرات النفط الإيراني تتراجع بفعل العقوبات الأمريكية

Click here to read the story in English

ارتفعت أسعار النفط ، اليوم الثلاثاء ، متأثرة بالمخاوف من نقص المعروض النفطي في السوق العالمية بفعل تراجع صادرات الخام الإيراني مع اقتراب تنفيذ حزمة جديدة من العقوبات الأمريكية على طهران.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم ديسمبر بنسبة 0.51 بالمائة أو 38 سنتا إلى 84.40 دولارا للبرميل ، كما ارتفع الخام الأمريكي نايمكس، تسليم نوفمبر المقبل بنسبة 0.47 بالمائة أو 35 سنتا إلى 74.64 دولارا للبرميل .

ويأتي هذا الارتفاع رغم إعلان روسيا والسعودية، الأربعاء، عن زيادة انتاجهما من النفط، في خطوة تهدف إلى تهدئة السوق العالمي وتعويض انخفاض إمدادات إيران بسبب العقوبات الأمريكية، في حين ترى إيران أن ذلك يخالف اتفاق منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" المتعلق بتحديد الانتاج.

من جانبه أكد وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه ، يوم أمس الاثنين ، أن "نفط إيران لا يمكن أن تعوضه السعودية" ، مضيفاً أن "صعود السعر في السوق خير دليل على أن السوق تواجه نقصا في المعروض والقلق يساورها" .

وكثفت الولايات المتحدة من ضغوطها على السعودية لزيادة إنتاجها من النفط للحد من الآثار الناجمة عن تراجع الصادرات الإيرانية بسبب العقوبات الأمريكية، والحد من ارتفاع أسعار النفط .

وتبدأ الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية على إيران ثالث أكبر عضو في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، في الرابع من نوفمبر القادم، مع استمرار واشنطن بمطالبة مشتري النفط الإيراني بخفض الواردات إلى صفر لإجبار طهران على التفاوض على اتفاق نووي جديد.


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق