وكالة: الأمم المتحدة تشتري 50 ألف طن من القمح لليمن

هامبورج (ديبريفر - رويترز)
2018-11-05 | منذ 1 شهر

Click here to read the story in English

قال تجار أوروبيون، اليوم الاثنين، إن وكالة مساعدات تابعة للأمم المتحدة اشترت مؤخرا نحو 50 ألف طن من قمح الطحين لشحنها إلى اليمن.

وذكرت وكالة "رويترز" أن من المتوقع أن تكون أوكرانيا هي بلد المنشأ، وسيتم تسليمه بين منتصف نوفمبر تشرين الثاني ومنتصف ديسمبر كانون الأول 2018.

ولم تذكر الوكالة أي معلومات عن التكلفة الإجمالية لشحنة القمح، واكتفت بالقول إن الأمم المتحدة تقدم مساعدات غذائية كبيرة لليمن في ظل استمرار الصراع في البلاد.

وكانت "رويترز" نقلت في 2 أكتوبر تشرين الأول الماضي، عن تجار أوروبيين قولهم إن وكالة إغاثة تابعة للأمم المتحدة اشترت نحو 50 ألف طن من قمح الطحين لشحنه لليمن، ومن المتوقع أن يكون توريده من منطقة البحر الأسود، وعلى الأرجح من رومانيا، على أن يتم شحن القمح في ديسمبر كانون الأول من ميناء كونستانتا الروماني.

ودعت الأمم المتحدة ووكالاتها الإنسانية والإغاثية مراراً، المجتمع الدولي إلى سرعة تقديم المساعدات لليمن الذي يمر بـ"أسوأ أزمة إنسانية في العالم" وفق توصيفها، وذلك بسبب الحرب المستمرة في هذا البلد الفقير منذ أكثر من ثلاث سنوات ونصف.

ورغم ما تقوله الأمم المتحدة من أنها تقدم عبر وكالاتها مساعدات إغاثية لليمنيين، إلا أن أصوات عديدة ارتفعت في اليمن خلال الآونة الأخيرة تتهم هذه الوكالات باستغلال الأزمة اليمنية والأوضاع الإنسانية المتردية من أجل التربح والكسب غير المشروع، لأن تلك المساعدات لا يصل منها سوى القليل جداً إلى المحتاجين.

وتؤكد الأمم المتحدة أن أكثر من 22 مليون يمني، أي أكثر من ثلثي السكان، بحاجة إلى شكل من أشكال المساعدة الإنسانية والحماية العاجلة، بمن فيهم 8.4 مليون شخص لا يعرفون كيف سيحصلون على وجبتهم المقبلة، ويعاني نحو مليوني طفل من النقص الحاد في التغذية.

ويعيش اليمن صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية، وقوات جماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران.

وينفذ التحالف، منذ 26 مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد جماعة الحوثيين في اليمن، دعماً لقوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته لإعادته إلى الحكم في صنعاء التي يسيطر الحوثيون عليها وأغلب المناطق شمالي البلاد منذ سبتمبر 2014.

وأسفر الصراع في اليمن عن مقتل أكثر من 11 ألف مدني، وجرح مئات الآلاف، وتشريد ثلاثة ملايين شخص داخل البلاد وفرار الآلاف خارجها.


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق