الصين تختتم المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن التجارة

بكين (ديبريفر)
2019-01-09 | منذ 2 أسبوع

الصين تختتم المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن التجارة

Click here to read the story in English

اختتمت ، اليوم الأربعاء ، المحادثات التجارية بين الصين والولايات المتحدة ، والتي استمرت ثلاثة أيام لم تعلن حتى الآن تفاصيلها ، وسط آمال بتحقيق تقدم للوصول إلى اتفاق يجنب الاقتصاد العالمي الآثار السلبية الناتجة عن الحرب التجارية بين البلدين .

وتهدف المحادثات التي بدأت ، الاثنين ، في العاصمة الصينية بكين إلى إنهاء النزاع التجاري بين البلدين على ضوء التفاهمات التي تمت بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جين بينغ خلال قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين في الثالث من ديسمبر .

المحادثات التي كان من المقرر أن تستمر يومين تم تمديدها لليوم الثالث ، وقالت وزارة الخارجية الصينية أن التمديد  يظهر "جدية" البلدين في الوصول لاتفاق .

وأكد المتحدث باسم الخارجية الصينية ، لو كانغ ، في إفادة صحفية " أن تمديد المحادثات يظهر أن الجانبين جادان بشدة في إجراء المناقشات" .

وفي تغريدة له على حسابه الشخصي في تويتر ، مساء الثلاثاء ، قال ترامب ”المحادثات مع الصين تسير على نحو طيب للغاية“.

وترأس الوفد الأمريكي في المحادثات جيفري جيريش نائب الممثل التجاري ، ويضم نواب وزراء الزراعة والتجارة والطاقة والخزانة ومسؤولين كبارا من البيت الأبيض ، فيما ترأس الوفد الصيني وانغ شو ون نائب وزير التجارة.

واتفق الرئيسان الصيني والأمريكي ، في ديسمبر، على تهدئة الحرب التجارية والكف عن فرض المزيد من الرسوم الجمركية لمدة 90 يوماً بداية من الأول من ديسمبر وتنتهي في الأول من مارس من أجل التوصل إلى اتفاق ملموس من خلال المفاوضات لإنهاء النزاع بعد أشهر من تصاعد التوترات بين البلدين الكبيرين .

وخلال هذه الهدنة تجمّد واشنطن تنفيذ تهديدها بزيادة الرسوم الجمركية العقابية السارية حالياً على ما قيمته 200 مليار دولار من الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة سنوياً ، مقابل شراء بكين بشكل فوري كميات كبيرة من المنتجات الزراعية الأمريكية.

وجاء التوصل إلى هدنة بعد تصاعد التوتر وحرب  التجارة وقضايا أخرى بين واشنطن وبكين خلال الأشهر الخمسة الماضية، إثر فرض كلا البلدين رسوماً جمركية متبادلة بمليارات الدولارات مما هدد الاقتصاد العالمي وأثار مخاوف من إمكانية اندلاع حرب تجارية شاملة بين أكبر عملاقين اقتصاديين في العالم.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق