أسعار الخام تصعد 3 بالمئة بإعلان خطة أوبك

وكالة الطاقة: السعودية عازمة على رفع أسعار النفط بعد تخفيضها الإنتاج

باريس (ديبريفر)
2019-01-18 | منذ 2 شهر

مقر وكالة الطاقة الدولية في باريس

أكدت وكالة الطاقة الدولية، اليوم الجمعة، أن السعودية أكبر منتج في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، أظهرت عزمها على رفع أسعار النفط من خلال خفضها لإنتاجها من الخام، قبل بدء سريان اتفاق جديد يحد من الإنتاج، فيما رفعت روسيا إنتاجها إلى مستوى قياسي.

وذكرت الوكالة الدولية التي تتخذ من باريس مقراً لها في أحدث تقاريرها الشهرية، أن السعوديين قادوا عملية خفض الإنتاج في ديسمبر بعد انخفاض الأسعار أكثر من الثلث خلال شهرين فقط.

وأشار تقرير الوكالة إلى أن "كبار المنتجين جددوا مؤخرا التزامهم خفض الإنتاج والبيانات تظهر أن الكلمات تحولت إلى أفعال"، موضحا أنه رغم أن السعودية مصممة على حماية الأسعار التي تتطلع إليها من خلال إحداث خفض كبير في الإنتاج، إلا أن ذلك أقل وضوحا عند شريكتها روسيا.

وأمس الخميس توقعت منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، تراجع الطلب على نفطها بمقدار مليون برميل يوميا في 2019، مقارنة بالمتوقع في 2018.

وقالت أوبك في تقريرها الشهري، إنها تتوقع بلوغ الطلب على نفطها 31.4 مليون برميل يومياً في 2019، مقابل متوقع 32.4 مليون برميل يومياً في 2018.

وأبقت أوبك على توقعاتها بشأن نمو الطلب العالمي على النفط بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا في 2018 و1.29 مليون برميل يوميا في 2019.

وكانت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وعدد من كبار منتجي النفط خارجها بقيادة روسيا، اتفقت الشهر الماضي، على خفض الإنتاج بواقع 1.2 مليون برميل يومياً بدءا من يناير الجاري بعد هبوط أسعار النفط إلى 60 دولارا من أكثر من 80 دولارا في أكتوبر، في خطوة تبدو لتصريف مخزونات الخام العالمية ودعم موازنة الأسعار في سوق النفط. وفور الإعلان عن الاتفاق تراجعت الأسعار أكثر من 15 بالمائة.

ومن المتوقع أن تستقر أسعار النفط مع بداية العام 2019، نتيجة لبدأ خفض الإنتاج بواقع 1.2 مليون برميل يومياً، بحسب ذلك الاتفاق.

وخفضت أوبك توقعاتها لنمو إمدادات النفط من خارجها في 2019، بمقدار 0.08 مليون برميل يوميا إلى 2.16 مليون برميل يوميا، ومن المتوقع أن يصل إلى متوسط 62.19 مليون برميل.

وبحسب وكالة الطاقة الدولية، فإن خفض الإنتاج كان وراءه السعوديون بشكل خاص، إذ أظهرت البيانات أن العديد من الدول الأعضاء في أوبك زادت إنتاجها الشهر الماضي.

وذكرت الوكالة أن "البيانات تظهر أن روسيا زادت إنتاجها من النفط الخام في ديسمبر إلى مستوى قياسي جديد يقترب من 11,5 مليون برميل يومياً، ومن غير الواضح متى ستخفضه والكمية التي ستخفضها".

وفي 10 يناير الجاري، أعلن وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، أن بلاده ستخفض صادراتها بواقع 800 ألف برميل يومياً لتصل إلى 7,2 ملايين برميل يومياً في يناير الجاري مقابل 8 ملايين برميل يومياً في نوفمبر 2018. ومن المقرر أيضا اعتماد خفض إضافي بمائة ألف برميل يوميا في فبراير المقبل.

وتعهدت روسيا بخفض تدريجي بنحو 230 ألف برميل يومياً في الربع الأول من عام 2019. وأعلن وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، الجمعة الماضية، أن بلاده خفضت إنتاج النفط تدريجياً، ليهبط إلى أكثر من 30 ألف برميل يومياً في يناير 2019، عن المستوى المسجل في أكتوبر الماضي.. مؤكدا أن روسيا تخطط لخفض الإنتاج بواقع 50 ألف برميل يومياً في يناير الجاري بالمقارنة مع مستويات أكتوبر 2018.

وقال مصدر بقطاع النفط الروسي لرويترز في 12 يناير الجاري، إن روسيا خفضت إنتاجها النفطي إلى 11.38 مليون برميل يومياً في المتوسط في الفترة من الأول إلى العاشر من يناير الجاري.

ويقل هذا المستوى أيضاً بمقدار 30 ألف برميل يومياً عن الكميات التي ضختها روسيا في أكتوبر تشرين الأول الماضي والبالغة 11.41 مليون برميل يومياً، وهو المستوى المرجعي لاتفاق عالمي لخفض إنتاج النفط.

وتوقع وزير الطاقة الروسي أن أسعار النفط ستكون أكثر استقرارا في النصف الأول من 2019، بعد أن تراجعت أكثر من الثلث في ربع السنة الحالي.

في ذات السياق، قفزت أسعار النفط حوالي 3 بالمئة أثناء التعاملات اليوم الجمعة، مع حصولها على دعم بعد أن نشرت أوبك تفاصيل خطتها لخفض الإنتاج لتقليل المعروض العالمي وعلامات على تقدم في تسوية الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وصعدت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق 1.64 دولار، أو 2.7 بالمئة، إلى 62.82 دولار للبرميل بحلول الساعة 16.06 بتوقيت جرينتش، فيما ارتفعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.70 دولار، أو 3.3 بالمئة، إلى 53.77 دولار للبرميل.

ويتجه الخامان القياسيان لتسجيل ثالث أسبوع على التوالي من المكاسب وفقا لرويترز.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق