الهند ترضخ للعقوبات الأمريكية وتعلن التوقف عن شراء النفط الإيراني

واشنطن (ديبريفر)
2019-05-24 | منذ 5 شهر

 رضخت الهند للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران وأعلنت ، يوم الخميس ، توقفها نهائياً عن شراء النفط الإيراني.

وأكد سفير الهند لدى الولايات المتحدة هارش فردان شرينغلا أن بلاده أوقفت استيراد النفط الإيراني امتثالاً للعقوبات الأمريكية.

وقال السفير الهندي  للصحافيين في واشنطن إن نيودلهي خفضت بشكل حاد مشترياتها واستوردت مليون طن من النفط الخام من إيران في أبريل، الفائت قبل انتهاء الإعفاءات الأمريكية التي سمحت لها بالالتفاف على العقوبات ، مضيفاً “لقد انتهى الأمر، ولم نستورد بعد ذلك”.

وأكد أنّ العملاق الآسيوي توقّف أيضا عن شراء النفط من فنزويلا بسبب الحصار الأمريكي المفروض من أجل دفع الرئيس نيكولاس مادورو إلى الخروج من السلطة .

وكانت الهند التي تعتبر ثاني أكبر مشتر للنفط الإيراني بعد الصين قد خفضت مشترياتها بعد فرض الإدارة الأمريكية المرحلة الأولى من العقوبات على إيران في أغسطس الماضي ، إلا أنها تراجعت ووضعت خططاً لزيادة المشتريات بعد أن عرضت طهران شحناً شبه مجاني ومددت فترة الائتمان.

 ولدى الهند روابط دبلوماسية وثيقة مع إيران حيث تبني ميناء استراتيجيا يعرف باسم تشابهار من المتوقع أن يبدأ تشغيله بحلول 2019. وفي الوقت نفسه فإن الهند تعمل بشكل وثيق مع الولايات المتحدة لتعزيز مصالحها الإستراتيجية

وأوقفت الولايات المتحدة منذ ٢ مايو الجاري مشتري النفط الإيراني، عن الشراء بشكل نهائي، وحذرت المخالفين من الدول بفرض عقوبات، وذلك بهدف تحقيق "صادرات صفر" من الخام إيران البلد الذي يعد ثالث أكبر عضو منتج في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك).

والصين والهند وتركيا من أكبر مستوردي النفط الإيراني، بجانب خمس دول أخرى هي اليابان وكوريا الجنوبية وتايوان واليونان والعراق، وهذه الدول منحتها واشنطن إعفاءات دامت ستة أشهر، من العقوبات الأمريكية التي بدأت في نوفمبر الماضي.

وزاد توتر العلاقات بين إيران والولايات المتحدة منذ قرار إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مايو العام الماضي، الانسحاب من جانب واحد، من اتفاق نووي دولي مع إيران وست قوى كبرى تم التوقيع عليه عام 2015.

وبدأت واشنطن في إعادة فرض عقوبات اقتصادية قاسية على إيران في نوفمبر الماضي، في إطار مساعيها للضغط على طهران لكبح برنامجها النووي ووقف دعم الجماعات المسلحة في أنحاء الشرق الأوسط


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق