الحوثيون يقولون إن أزمة الوقود في صنعاء ستنتهي خلال ساعات

صنعاء (ديبريفر)
2019-07-13 | منذ 2 شهر

ازمة وقود في العاصمة اليمنية صنعاء

قالت شركة النفط اليمنية في صنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثيين (أنصار الله)، مساء الجمعة إنها ستنهي خلال الساعات القادمة أزمة الوقود التي تشهدها العاصمة صنعاء والمحافظات الشمالية منذ أكثر من أسبوع.

وأضافت الشركة في بيان اطلعت عليه وكالة ديبريفر للأنباء أنها بدأت نقل كميات كبيرة من مادة البنزين إلى كافة المحافظات لإنهاء أزمة المشتقات النفطية، مشيرة إلى أنه سيتم توزيع كميات كبيرة من مادة للبنزين لأمانة العاصمة صنعاء بشكل عاجل وزيادة عدد المحطات التي ستعمل اليوم السبت بما يزيد عن 80 محطة تموينية بما فيها المحطات التابعة للشركة.

وأشارت إلى أن هذه الانفراجة جاءت إثر عملية الضخ من السفينة (داماس) التي دخلت ميناء الحديدة يوم الخميس، ودعت المواطنين إلى عدم الاستمرار في الطوابير والازدحام أمام محطات المشتقات النفطية.

وكانت شركة النفط في صنعاء أعلنت يوم الخميس أن سفينة "داماس" التي تحمل 24 ألف و145 طنا من مادة البنزين، و5024 آلاف طن من مادة الديزل وصلت إلى ميناء الحديدة بعد أن جرى احتجازها لمدة سبعة أيام عرض البحر من قبل قوات التحالف العربي لدعم "الشرعية" في اليمن.

ويدور في اليمن للعام الخامس على التوالي، صراع دموي على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية.

وخلّف استمرار الحرب أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، جعلت معظم السكان بحاجة إلى مساعدات، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم".

وتشهد العاصمة اليمنية صنعاء منذ أكثر من أسبوع، أزمة وقود، واتهمت جماعة الحوثيين التحالف العربي باحتجاز ست سفن نفطية، وإعاقة وصولها إلى اليمن.

وأغلقت معظم محطات المشتقات النفطية في صنعاء أبوابها أمام المركبات، في الوقت الذي انتعشت فيه مبيعات المشتقات النفطية في السوق السوداء التي يملكها تجار يعملون لصالح قيادات في جماعة الحوثيين (أنصار الله)، وفقاً لمواطنين، وارتفعت أسعار 20 لتراً من البنزين سع في السوق السوداء إلى نحو 20 ألف ريال يمني في حين يبلغ سعرها في المحطات الرسمية 7300 ريال، علماً أن سعر الدولار يعادل 560 ريالاً يمنياً تقريباً.

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق