الحوثيون يتلفون 16 طناً من مواد غذائية "فاسدة" تابعة لبرنامج الأغذية العالمي

صنعاء (ديبريفر)
2019-07-21 | منذ 5 شهر

مواد غذائية لبرنامج الأغذية العالمي أتلفها الحوثيون في محافظة ريمة

Click here to read the story in English

أتلفت السلطات الخاضعة لسيطرة الحوثيين في محافظة ريمة غربي اليمن، اليوم الأحد، 16 طناً مِن مواد غذائية قدمها كمساعدات، برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، وذلك بعد أن ثبت أنها فاسدة وغير صالحة للاستهلاك الآدمي.

وذكرت قناة "المسيرة" التابعة لجماعة الحوثيين (أنصار الله)، أن السلطات المحلية والقضائية في محافظة ريمة قامت بإتلاف هذه الكمية من المواد الغذائية في مخزن بمديرية الجبين عاصمة المحافظة وبحضور مسؤولين ووجهاء محليين وممثلين عن القضاء.

وعرضت القناة صور للمواد الغذائية خلال عملية إتلافها، وتظهر حشرات داخل أكياس قمح تحمل شعار برنامج الأغذية العالمي.

ونقلت القناة عن مسؤولين محليين في محافظة ريمة تأكيدهم بأن هذه المواد التي تم إتلافها تم ضبطها منذ أكثر من شهر في عدد من مخازن برنامج الغذاء العالمي في المحافظة، وأن عملية الإتلاف ستستمر في بقية مخازن البرنامج في مديريات المحافظة، لافتين إلى أن هناك كميات أخرى كبيرة من المواد الفاسدة سيتم إتلافها، وسيتم إحالة المتسببين بفساد هذه الكميات إلى النيابة العامة.

وتشهد العلاقات بين جماعة الحوثيين وبرنامج الأغذية العالمي توتراً كبيراً، إذ يتهم البرنامج الحوثيين بسرقة المساعدات الإنسانية التي يقدمها للمحتاجين في اليمن، فيما يتهم الحوثيون البرنامج الأممي بالعبث بحياة اليمنيين من خلال تزويدهم بمواد غذائية فاسدة ومنتهية.

ويعيش اليمن منذ نحو أربع سنوات ونصف، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي ما تزال تسيطر منذ أواخر العام 2014 على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية.

وتصف الأمم المتحدة الأزمة الإنسانية في اليمن بـ"الأسوأ في العالم"، وتؤكد أن أكثر من 24 مليون يمني، أي ما يزيد عن 80 بالمئة من السكان، بحاجة إلى شكل من أشكال المساعدة الإنسانية والحماية العاجلة، بمن فيهم 8.4 مليون شخص لا يعرفون كيف سيحصلون على وجبتهم المقبلة، فيما يعاني نحو مليوني طفل من النقص الحاد في التغذية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق