قتلى وجرحى في هجوم لتنظيم القاعدة على معسكر للحزام الأمني في أبين جنوبي اليمن

أبين (ديبريفر)
2019-08-02 | منذ 4 شهر

Click here to read the story in English

قال مصدر أمني في محافظة أبين جنوبي اليمن، إن قوات الحزام الأمني في مديرية المحفد استعادت، اليوم الجمعة، السيطرة على معسكر تابع لها بعد ساعات من سيطرة عناصر من تنظيم القاعدة عليه .

وأوضح المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن هويته أن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، شن الجمعة، هجوماً على معسكر القيادة العامة لقوات الحزام الأمني في منطقة الخيالة بالمحفد، وانتهى بسيطرة عناصر التنظيم على مقر المعسكر والنقاط العسكرية في المديرية ونهب الأسلحة وتفجير المقر.
وأضاف المصدر أن قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات شنت هجوماً مضاداً واندلعت مواجهت عنيفة ما أدى إلى مقتل 21 جندياً وإصابة نحو 10 آخرين، في حين لم تُعرف بعد خسائر عناصر القاعدة.

ويأتي الهجوم بعد يوم من هجوم بسيارة مفخخة استهدف مركزاً للشرطة في مديرية الشيخ عثمان بمحافظة عدن، أسفر عن مقتل عشرة جنود على الأقل وإصابة أكثر من عشرين آخرين، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.
وبعد أقل من ساعة على هجوم السيارة المفخخة شن الحوثيون هجوماً مزدوجاً على معسكر للحزام الأمني في عدن، ما أدى إلى مقتل 32 عسكرياً بينهم قائد اللواء الأول دعم وإسناد العميد منير اليافعي المعروف بأبي اليمامة.

وكانت قوات الحزام الأمني، قد تمكنت في مارس العام الماضي، من تحرير مديرية المحفد من عناصر القاعدة التي ظلت مسيطرة عليها لأشهر، قبل أن تنسحب معظم عناصرها إلى مناطق أخرى ومواقع جبلية وعرة في أطراف المديرية.

وفي 19 يوليو الماضي قتل خمسة جنود على الأقل وأصيب أربعة آخرون في هجوم استهدف حاجز تفتيش لقوات الحزام الأمني في منطقة لحمر شرق مديرية مودية بمحافظة أبين، نفذه مسلحون يعتقد انتماءهم لتنظيم القاعدة باستخدام قذائف صاروخية آر بي جي وأسلحة خفيفة ومتوسطة.

واستغل تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، الحرب الدائرة في اليمن منذ أكثر من أربع سنوات ووسع نفوذه ونشاطه في مناطق عديدة في محافظات جنوب وشرق ووسط اليمن منها أبين، حضرموت، شبوة، البيضاء، مأرب، والجوف.

وأنشأت الإمارات العربية المتحدة، قوات الحزام الأمني كقوات محلية، لا تخضع لسيطرة الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها دوليا ،على غرار مثيلاتها في عدد من محافظات جنوبي اليمن ودربتها وزودتها بآليات ومعدات عسكرية بداعي محاربة تنظيم القاعدة الذي استغل الحرب الأهلية المستمرة في اليمن للعام الخامس على التوالي، بين حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دولياً والمدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية من جهة، وجماعة الحوثيين المدعومة من إيران من جهة ثانية.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق