مواجهات مستمرة في عدن جنوبي اليمن بين قوات "الشرعية" والانتقالي والطيران الإماراتي يتدخل

عدن (ديبريفر)
2019-08-29 | منذ 3 أسبوع

 

تواصلت اليوم الخميس في محافظة عدن جنوبي اليمن المواجهات بين قوات الحكومة المعترف بها دولياً وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من دولة الإمارات التي شنت مقاتلاتها غارات على القوات الحكومية.

وقالت مصادر حكومية إن الطيران الإماراتي قصف قوات الحكومة "الشرعية" في مدينة عدن وزنجبار في أبين.

وأدانت الحكومة القصف الجوي الإماراتي على قواتها في عدن وزنجبار الذي أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المدنيين والعسكريين.

وحمل نائب وزير الخارجية في الحكومة "الشرعية" محمد الحضرمي، في سلسلة تغريدات نشرتها وزارة الخارجية على "تويتر"، دولة الإمارات العربية المتحدة كامل المسؤلية عن هذا الاستهداف الذي وصفته بـ "السافر الخارج عن القانون والأعراف الدولية".

ووفقاً لمصادر محلية في عدن تسيطر قوات الحكومة "الشرعية" على مديريات الشيخ عثمان ودار سعد والبريقة والقصر الرئاسي "معاشيق"، فيما تسيطر قوات المجلس الانتقالي على مديريات كريتر والمنصورة والتواهي ومطار عدن.

وذكرت المصادر أن الطرفين يتقاسمان السيطرة على مديريتي خور مكسر والمعلا.

فيما زعم الناطق الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي نزار هيثم أن "قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس تسيطر على مدينة عدن بالكامل مع مداخلها".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني حكومي قوله إن القوات الحكومية التي دخلت المدينة الاربعاء "انسحبت من عدن" الى محافظة أبين المجاورة.

من جهته، قال وزير النقل في الحكومة المعترف بها دولياً صالح الجبواني صباح الخميس إن قوات الجيش تتقدم في الميدان ووصلت إلى وسط خور مكسر، مضيفاً أن "فلول المليشيات المناطقية والإرهابية فرت في كل الاتجاهات". حد تعبيره.

وكانت حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا أعلنت الأربعاء أنها استعادت السيطرة على عدن من أيدي قوات المجلس الانتقالي الجنوبي التي سيطرت في 10 أغسطس الجاري على المحافظة بعد اشتباكات عنيفة استمرت أربعة أيام وأسفرت عن مقتل 40 شخصاً وإصابة 260 آخرين وفقاً للأمم المتحدة.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق