الرئيس الأمريكي يقيل مستشاره للأمن القومي جون بولتون

واشنطن (ديبريفر)
2019-09-11 | منذ 2 أسبوع

أقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الثلاثاء، مستشاره للأمن القومي جون بولتون، الذي كان على خلاف معه بشأن العديد من الملفات الساخنة من إيران إلى كوريا الشمالية مروراً بأفغانستان.

وقال ترامب في تغريدة له على "تويتر، إنه أبلغ جون بولتون بأنه "لم تعد ثمة حاجة لخدماته في البيت الأبيض"، مضيفاً "اختلفت بشدة مع الكثير من اقتراحاته مثلي مثل آخرين في الإدارة".

وقال مصدران مطلعان، إن مناقشة حادة جمعت الرئيس الأمريكي ترامب بمستشاره بولتون، مساء الاثنين، حول خطة الرئيس لاستضافة قادة طالبان في منتجع كامب ديفيد، ولم يوضح المصدران ما إذا كانت تلك المناقشة عبر الهاتف أم بشكل شخصي مباشر.

وبعد دقائق من إعلان ترامب أنه طلب منه تقديم الاستقالة قال بولتون في تغريدة "عرضت استقالتي الليلة الماضية والرئيس ترامب قال: لنتكلم في الغد".

وأكد بولتون في لقاء تلفزيوني لاحقاً أنه عرض الاستقالة طواعية.

وجاءت إقالة بولتون على إثر خلافات متزايدة له مع وزير الخارجية مايك بومبيو ومسؤولين آخرين في إدارة الرئيس الأمريكي، فضلا عن معارضته للعديد من السياسات الخارجية لترامب.

وكان بولتون، البالغ من العمر 70 عاما والذي تولى هذا المنصب في أبريل 2018 خلفا لإتش.آر مكماستر، على خلاف دائم مع وزير الخارجية مايك بومبيو، المعروف بولائه لترامب.

وأقر بومبيو بأنه كانت هناك خلافات كثيرة بينه وبولتون، لكنه قال للصحفيين "لا أعتقد أن أي زعيم في أي جزء من العالم يجب أن يفترض أن سياسة ترامب الخارجية ستتغير بشكل ملموس لمجرد أن أحدنا غادر منصبه".

ودعم بولتون خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران، وعرف بمواقفه المتشددة من إيران، لكنه تصادم كثيرًا مع رؤية الرئيس الأمريكي فيما يخص كوريا الشمالية وتركيا وأخيراً أفغانستان.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق