الانتقالي الجنوبي في اليمن يحذر حزب الإصلاح من مواصلة التحشيد في شبوة

عدن (ديبريفر)
2019-09-12 | منذ 1 أسبوع

المجلس الانتقالي الجنوبي - شعار

حذر قيادي رفيع في "المجلس الانتقالي الجنوبي" الانفصالي المسلح المدعوم إماراتياً في اليمن، اليوم الخميس، حزب الإصلاح (فرع الإخوان المسلمين)، من الاستمرار في تحشيد قواته والدفع بتعزيزات عسكرية جديدة إلى محافظة شبوة جنوبي البلاد.

وقال مساعد أمين عام المجلس الانتقالي الجنوبي، فضل الجعدي, في تغريدتين على "تويتر" رصدتهما وكالة "ديبريفر" الدولية للأنباء: "بإشراف المقدشي والعرادة ورئيس الأركان يستمر حزب الاخونج بتجهيز قواته بحشود متواصلة إلى شبوة وبشكل مكثف مع تعزيزات جديدة بأسلحة ثقيلة".

ويشير الجعدي في تغريدته إلى وزير الدفاع في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا الفريق محمد علي المقدشي، ومحافظ مأرب القيادي في حزب الإصلاح، سلطان العرادة، واللواء الركن عبدالله النخعي رئيس هيئة الأركان العامة للجيش اليمني الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأضاف الجعدي: "وفي الوقت الذي نحترم به دعوة المملكة العربية السعودية للحوار فإننا نرصد تلك التحركات أولا بأول ولن تقف قواتنا مكتوفة الأيدي، ونملك القدرة في الدفاع عن أنفسنا ونحذر القوى الظلامية التي تحاول الالتفاف على حوار جده وخداع التحالف كما هي عادتها".

واختتم بالقول: "نحذرها من مغبة اللعب بالنار ونسف جهود التحالف العربي في مواجهة الانقلابيين الحوثيين بتغيير مسارات المعركة".

وفي 25 أغسطس الفائت، سيطرت قوات حكومية موالية لحزب الإصلاح، على المعسكرات التابعة لقوات "النخبة الشبوانية" الموالية للانتقالي الجنوبي الانفصالي، وأغلب مديريات محافظة شبوة، بعد معارك عنيفة متقطعة استمرت ثلاثة أيام خلفت قتلى وجرحى بين الجانبين، عقب محاولة الانفصاليين المسلحين إماراتياً السيطرة على مدينة عتق عاصمة المحافظة قبل أن تنقلب الأوضاع عليهم.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق