التحالف يعلن تدمير زورق مفخخ مسيّر أطلقه الحوثيون جنوبي البحر الأحمر

الرياض (ديبريفر)
2019-09-19 | منذ 3 شهر

زورق مفخخ مسيّر عن بُعد أطلقه الحوثيون العام الماضي في البحر الأحمر وضبطته قوات التحالف العام الماضي - أرشيف

أعلن التحالف الذي تقوده السعودية لدعم "الشرعية" في اليمن، أن قواته دمرت، اليوم الخميس، زورقاً مفخخاً ومسيّر عن بعد أطلقه الحوثيون من محافظة الحديدة غربي البلاد باتجاه جنوبي البحر الأحمر.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، إن "منظومة القوات البحرية للتحالف رصدت صباح اليوم الخميس محاولة للميليشيا الحوثية التابعة لإيران بالقيام بعمل عدائي وإرهابي وشيك جنوب البحر الأحمر باستخدام زورق مفخخ ومسيّر عن بعد".

وذكر المالكي في بيان نشرته مساء الخميس، وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، أن جماعة الحوثيين (أنصار الله) أطلقت الزورق من محافظة الحديدة، وتم تدمير الزورق الذي كان يمثل تهديداً للأمن الإقليمي والدولي وتهديداً لطرق المواصلات البحرية والتجارة العالمية.

ولم تعلِّق جماعة الحوثيين حتى لحظة كتابة هذا الخبر على ما أعلنه المتحدث باسم قوات التحالف الذي شدد أيضاً على أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف مستمرة بتنفيذ الإجراءات الصارمة والرادعة ضد هذه الميليشيا الإرهابية وتحييد وتدمير مثل هذه القدرات والتي تهدد الأمن الإقليمي والدولي".

ويعيش اليمن منذ زهاء أربع سنوات ونصف، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي ما تزال تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية، ما أنتج أوضاعاً إنسانية صعبة، جعلت معظم سكان هذا البلد الفقير بحاجة إلى مساعدات عاجلة، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم".

وكثفت جماعة الحوثيين (أنصار الله) في الآونة الأخيرة هجماتها بالطائرات المسيرة والصواريخ متوسطة المدى على أهداف سعودية أبرزها مطارات المدن السعودية المحاذية لليمن، كان آخرها إعلانها  مسؤوليتها عن شن أكبر هجوم منذ بدء النزاع، السبت الفائت، على منشأتين نفطيتين شرقي المملكة، بطائرات مسيرة، ما أدى إلى توقف أكثر من نصف إنتاج السعودية من النفط أو ما يزيد على خمسة بالمئة من الإمدادات العالمية، أي نحو 5.7 ملايين برميل يومياً.

ودائماً ما يقول الحوثيون إنهم يطلقون الصواريخ الباليستية على الأراضي السعودية في إطار الردع والرد على غارات طيران التحالف التي تستهدف المدنيين والبنية التحتية لليمن.

وتتهم الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والتحالف العربي، جماعة الحوثيين بشكل مستمر بتهديد حركة الملاحة في البحر الأحمر، كما تتهم الجماعة باستخدام ميناء الحديدة لتهريب الأسلحة والصواريخ الباليستية التي تأتيها من إيران وتطلقها على السعودية، وهو ما تنفيه الجماعة وطهران.

والبحر الأحمر أحد أهم طرق التجارة في العالم بالنسبة لناقلات النفط حيث تعبر مضيق باب المندب قرابة ٣٠ بالمئة من تجارة النفط العالمية يومياً.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق