اليمن .. محافظ حضرموت في زيارة سرية للعاصمة الإماراتية

حضرموت (ديبريفر)
2019-09-25 | منذ 3 أسبوع

اللواء فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت

قال مصدر في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم الأربعاء، إن اللواء فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت جنوب شرق البلاد، بدأ يوم الإثنين زيارة غير معلنة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.
ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته، تأكيده أن الزيارة التي يقوم بها البحسني إلى أبو ظبي، تمت دون التنسيق مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وحكومته "الشرعية".

وزعم المصدر أن زيارة البحسني تأتي في إطار التنسيق مع أبوظبي لتفجير الأوضاع في محافظة حضرموت مع الحكومة الشرعية، عبر قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً، أسوة بما حدث في محافظة عدن التي كانت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً تتخذها عاصمة مؤقتة للبلاد.

وتأتي زيارة محافظ حضرموت إلى أبوظبي بعد نحو أسبوعين، من إيقافه عملية تصدير النفط الخام، احتجاجاً على ما قال إنه "تنصل الحكومة من التزاماتها" بتحسين الأوضاع الاقتصادية في المحافظة الغنية بالنفط.

ومساء الأحد الفائت تظاهر الآلاف في مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، تأييداً ودعماً لقرار المحافظ البحسني، بإيقاف تصدير النفط من الموانئ، باعتباره حقاً من حقوق المحافظة ويتم سلبه من قوى نافذة في "الشرعية" اليمنية، حد تعبيرهم.

وجاء قرار محافظ حضرموت رداً على تنصل حكومة "الشرعية" عن دفع مستحقات المحافظة من مبيعات نفط "بترو مسيلة" والمحددة بنسبة ٢٠ بالمائة، وكذا بقاء جنود المنطقة العسكرية الثانية لأكثر من 4 أشهر دون مرتبات، إضافة إلى تدهور الخدمات العامة وفي مقدمتها الكهرباء.

وكانت الاحتجاجات الشعبية المؤيدة لقرار المحافظ، أجبرت ناقلتي نفط يونانيتن مستأجرتين من الحكومة اليـمنية "الشرعية"، على مغادرة سواحل حضرموت دون تحميل شحنات النفط الخام المستخرج من حقل المسيلة المخصص للتصدير للخارج.

وفي 10 أغسطس الماضي أحكمت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي، سيطرتها على كامل مدينة عدن بعد اشتباكات عنيفة مع قوات الحكومة اليمنية، استمرت أربعة أيام أسفرت عن مقتل 40 شخصاً وإصابة 260 آخرين، وفقاً للأمم المتحدة.

وقصفت طائرات إماراتية يومي 28 و٢٩ أغسطس الفائت قوات الحكومة اليمنية في أطراف مدينة عدن ومحافظة أبين المجاورة لإيقاف تقدمها المتسارع الساعي لاستعادة السيطرة على عدن .

وأقرت الإمارات باستهدافها لقوات الحكومة اليمنية، مبررة ذلك بأنها استهدفت "مليشيات إرهابية دفاعاً عن قوات التحالف".

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق