اليمن ..الانتقالي الجنوبي يتهم حكومة هادي بعرقلة توقيع اتفاق الرياض

عدن (ديبريفر)
2019-11-04 | منذ 1 أسبوع

Click here to read the story in English

اتهم المجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي المسلح المدعوم من الإمارات، يوم الأحد الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بعرقلة جهود السعودية لإنجاز التوقيع على اتفاق الرياض، من خلال التصعيد العسكري في محافظة أبين.

ودعت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، في اجتماعها برئاسة أحمد سعيد بن بريك،" التحالف العربي إلى تأمين إشهار اتفاق الرياض في موعده المحدد يوم الثلاثاء القادم، ومباشرة التنفيذ لأحكامه وبنوده والحزم تجاه أي جهة تضع العراقيل أمام تنفيذه لخدمة قوى الهدم والتخريب المعادية للجنوب ودول التحالف عموماً"، وفقاً لما نشره المجلس على موقعه الإلكتروني.

وعبرت عن تقديرها لجهود السعودية في وقف ما أسمتها "الاستفزازات التي تقوم بها الشرعية اليمنية".

وقالت إن قوات الحزام الأمني التابعة للانتقالي و"رجال القبائل" في مديريات أحور والمحفد ولودر ومودية بمحافظة أبين تصدت "للتصعيد العسكري الاستفزازي للجماعات الإرهابية المتسترة برداء الجيش".

واعتبرت أن هذا التصعيد "يهدف لعرقلة الجهود الصادقة والكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية الشقيقة لإنجاز التوقيع على اتفاق الرياض، الذي سيتيح معالجة المشكلات العامة وتوفير الأمن والاستقرار في المحافظات الجنوبية، وتوجيه الطاقات في كافة انحاء البلاد لمواجهة المليشيات الحوثية".

كما اتهم الانتقالي الجنوبي، الحكومة "الشرعية" باتباع "سياسة التعذيب" وفرض حصار مستمر على محافظة عدن من خلال تعمدها تعطيل الخدمات في المدينة، حد تعبيره

وكان مسؤولون سعوديون ويمنيون أعلنوا يوم السبت أن الحكومة اليمنية "الشرعية" والمجلس الانتقالي -المدعوم إماراتيا- سيوقعان الثلاثاء المقبل على "اتفاق الرياض"، الذي تم التوصل إليه في وقت سابق الشهر الماضي.

وكانت الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي أجريا محادثات ومناقشات سرية بوساطة من الرياض في مدينة جدة السعودية.

وفي نهاية المحادثات، أبرم اتفاق في 25 أكتوبر الماضي، ينص على تشكيل حكومة من 24 وزارة "مناصفة بين المحافظات الجنوبية والشمالية في اليمن"

وستضمن "لجنة مشتركة" يشرف عليها التحالف العسكري بقيادة السعودية على تطبيق الاتفاق.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق