اتهامات للحوثيين بمحاولة تهريب 100 طن أسمدة لصناعة المتفجرات

المخا (ديبريفر)
2019-11-09 | منذ 1 أسبوع

أسمدة متفجرات - أرشيف

Click here to read the story in English

قالت قوات خفر السواحل التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، يوم الجمعة، إنها أحبطت محاولة تهريب مواد تدخل في صناعة المتفجرات، خلال عملية عسكرية وصفتها بـ "النوعية" في البحر الأحمر غربي اليمن.

وأفاد بيان لمصدر عسكري في قوات المقاومة المشتركة الموالية للحكومة اليمنية "الشرعية"، أن قوات خفر السواحل أحبطت إدخال شحنة أسمدة، تحوي على نسبة 46% من مادة اليوريا، كانت في طريقها إلى جماعة الحوثيين (أنصار الله).

وأضاف أن هذا النوع من الأسمدة يدخل في صناعة الألغام والمتفجرات، مشيراً إلى أن الشحنة المضبوطة بلغت 2000 كيس مايعادل 100 طن، وتم اقتيادها إلى ميناء المخا الذي يقع تحت سيطرة التحالف العربي.

وأوضح المصدر أن عملية التهريب تمت باستخدام مركب بحري متوسط، يقوده بحارة يمنيون، رفعوا على ساريته علم دولة إفريقية.

وتابع المصدر أن هذه العملية كشفت عن شبكات تهريب متعددة تستخدمها جماعة الحوثيين لتهريب الأسلحة ومواد تصنيع المتفجرات ومحظورات أخرى، حد قوله.

ويدور في اليمن منذ أكثر من أربع سنوات ونصف، صراع دموي على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي ما تزال تسيطر منذ أواخر العام 2014 على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية والحضرية.

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق