مسؤول رفيع في حكومة هادي يتهم إيران بتحويل الحديدة إلى مركز للعمليات الإرهابية

الرياض (ديبريفر)
2019-11-10 | منذ 2 أسبوع

محافظ الحديدة التابع للحكومة اليمنية "الشرعية" الحسن طاهر

زعم مسؤول رفيع في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، أن إيران تدير عمليات جماعة الحوثيين (أنصار الله) من محافظة الحديدة غربي اليمن، بعد أن حولتها إلى مركز للعمليات التي وصفها بالإرهابية في المياه الإقليمية.

وقال محافظ الحديدة التابع للحكومة اليمنية "الشرعية" الحسن طاهر، في تصريح لصحيفة "عكاظ" السعودية نشرته اليوم الأحد، إن الخبراء الإيرانيين الذين يديرون عمليات جماعة الحوثيين في الحديدة حولوها إلى مركز للعمليات الإرهابية التي تستهدف المياه الإقليمية وتهريب السلاح والمخدرات.

وأضاف أن "المعركة داخل اليمن أصبحت تدار من الحديدة بعد أن نقل خبراء الملالي مركز العمليات من صعدة وصنعاء إلى الحديدة منذ توقيع اتفاق ستوكهولم الذي ترفض المليشيا تنفيذه".

واتهم محافظ الحديدة، الإيرانيين والحوثيين باستغلال السواحل الشمالية للحديدة المتمثلة في سواحل الضحي واللحية والزيدية في عمليات التهريب، مشيراً إلى أن مرافئ الصيد تحولت إلى مراكز تهريب للسلاح والمخدرات، حد قوله.

وقال إن سفناً إيرانية تتوقف في المياه الدولية لتفرغ حمولتها في زواق وسفن يقودها صيادون ومسلحون حوثيون لإمداد الجماعة بمواد خام لصناعة الألغام والصواريخ الباليستية وقطع غيار صواريخ وأسلحة مختلفة منها سفينة "سافيز" الإيرانية الراسية على مسافة 87 ميلاً بحرياً من جزيرة كمران و95 ميلاً بحرياً من ميناء الحديدة وتحمل أجهزة تنصت وتقدم دعما لوجستياً للحوثيين.

وتتهم الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والتحالف العربي الذي تقوده السعودية دعماً لها، إيران بدعم جماعة الحوثيين، بتهريب الأسلحة والطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية إليها عبر المياه الإقليمية، والتي تستهدف بها باستمرار الأراضي السعودية، وهو ما تنفيه طهران والجماعة.

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق