رئيس الوزراء العراقي يقرر تقديم استقالته إلى البرلمان استجابة لدعوة السيستاني

بغداد (ديبريفر)
2019-11-29 | منذ 2 أسبوع

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي

اعلن رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، اليوم الجمعة، انه سيقوم بتقديم استقالته إلى البرلمان، كي يقوم نواب البرلمان باختيار حكومة جديدة.

ياتي ذلك بعد عدة اسابيع من الاحتجاجات التي شهدت أعمال عنف قتل خلالها 408 شخص أغلبهم من المتظاهرين العزل.

ووفقا للبيان الصادر من مكتب عبد المهدي، فقد جاء قرار تقديمه استقالته إللى البرلمان، استجابة لدعوة لتغيير القيادة أطلقها، اليوم الجمعة، علي السيستاني المرجعية الدينية العليا لشيعة العراق.

وأضاف البيان انه "استجابة لهذه الدعوة وتسهيلا وتسريعا لإنجازها بأسرع وقت، سأرفع إلى مجلس النواب الموقر الكتاب الرسمي بطلب الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية".

ولم يحدد البيان متى سيقدم عبد المهدي استقالة حكومته. ومن المقرر أن يجتمع البرلمان يوم الأحد المقبل.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق