طرد 12 متدرباً عسكرياً سعودياً من أمريكا

نيويورك (ديبريفر)
2020-01-12 | منذ 2 أسبوع

قالت مصادر أمريكية يوم السبت إنه سيتم طرد أكثر من 12 متدرباً عسكرياً سعودياً من الولايات المتحدة الأمريكية عقب مراجعة أجرتها وزارة الدفاع "البنتاغون"، نتيجة حادث إطلاق النار في قاعدة بينساكولا في فلوريدا، الشهر الماضي.

وأضافت المصادر في تصريحات لشبكة  CNN، إن السعوديين الذين سيتم طردهم غير متهمين بمساعدة الضابط السعودي محمد الشمراني الذي قتل ثلاثة بحارة أمريكيين في قاعدة بينساكولا.
 في حين أشار شخص مطلع على الأمر إلى أن بعض هؤلاء المتدربين لهم صلات بحركات متشددة.

وحسب مصدر أمريكي من المتوقع أن تصدر وزارة العدل الأمريكية نتيجة تحقيقاتها في عملية إطلاق النار في قاعدة بينساكولا التي جرت في ديسمبر الماضي واعتبارها "عملاً إرهابياً" دون توجيه تهم لآخرين بالتواطؤ، في الوقت الذي تعهدت فيه الحكومة السعودية بتقديم الدعم الكامل للتحقيقات.

وكان البنتاغون أعلن في العاشر من ديسمبر وقف التدريب العملي لكل العسكريين السعوديين في الولايات المتحدة بعد الحادث. وأعلن في 19 ديسمبر أنه لم يجد أي تهديد بعد مراجعة نحو 850 طالباً عسكرياً من السعودية يدرسون في الولايات المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق