السفير البريطاني في طهران ينفي مشاركته في التظاهرات

طهران (ديبريفر)
2020-01-12 | منذ 2 أسبوع

مظاهرات إيران

نفى السفير البريطاني في إيران راب ماكير، اليوم الأحد، مشاركته في التظاهرات المناهضة للحكومة، التي خرجت في طهران، يوم السبت.

وقال ماكير في تغريدة على "تويتر"، "شكرا على العديد من رسائل النوايا الحسنة. يمكن أن أؤكد أنني لم أشارك في أي مظاهرات ! ذهبت إلى حدث تم الإعلان عنه كوقفة من أجل ضحايا الطائرة الأوكرانية المنكوبة".

وأَضاف "من الطبيعي أن نرغب في تقديم التحية، بعض الضحايا كانوا بريطانيين. غادرت بعد 5 دقائق، عندما بدأ البعض ترديد الهتافات".

وأطلقت قوات الأمن الإيرانية، مساء السبت، سراح السفير البريطاني، بعد احتجازه لفترة وجيزة بتهمة "تحريض طلبة تظاهروا دون أذن من السلطات أمام جامعة أمير كبير" في العاصمة طهران.

وقال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب إن "اعتقال سفيرنا في طهران بدون مبرّر أو تفسير، هو انتهاك صارخ للقانون الدولي".

وأضاف أن "الحكومة الإيرانية في لحظة فارقة.. بإمكانها الاستمرار في وضع المنبوذ مع كل ما يستتبع ذلك من عزلة سياسية واقتصادية أو اتخاذ خطوات لوقف تصعيد التوتر وانتهاج طريق دبلوماسي مستقبلا".

وتجمّع مئات الطلاب في طهران مساء السبت، رافعين شعارات ضد سلطات البلاد بعد اعترافها بإسقاط الطائرة الأوكرانية نتيجة "خطأ بشري"، ما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصاً.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق