عقب الهجوم على معسكر مأرب

الرئيس اليمني: الحوثيون لايرغبون في السلام

الرياض ـ مأرب (ديبريفر)
2020-01-19 | منذ 4 أسبوع

الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي

قال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، في ساعة متأخرة مساء السبت، إن جماعة الحوثيين (أنصار الله)، لاترغب في تحقيق السلام في اليمن، وذلك عقب هجوم استهدف معسكراً للاستقبال تابع لقوات حكومته في مأرب شمال شرق البلاد.

جاء ذلك خلال اتصالين هاتفيين أجراهما هادي بمحافظ مأرب سلطان العرادة والمفتش العام للجيش اليمني اللواء عادل القميري، للوقوف على تداعيات استهداف معسكر اللواء الرابع حماية رئاسية في مأرب من قبل جماعة الحوثيين (أنصار الله) بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض والتابعة للحكومة "الشرعية".

وقال مصدر عسكري موالٍ للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم الأحد إن حصيلة ضحايا القصف ارتفعت إلى 70 قتيلاً و 50 جريحاً.
وأشار المصدر إلى أن مستشفيات مدينة مأرب مستنفرة لعلاج ضحايا القصف الصاروخي الذي أسفر أيضاً عن اندلاع حريق هائل في المعسكر.

وأضاف الرئيس اليمني أن "الأفعال المشينة للمليشيات الحوثية تؤكد دون شك عدم رغبتها أو جنوحها للسلام، لأنها لاتجيد غير مشروع الموت والدمار وتمثل أداة رخيصة لأجندة إيران في المنطقة".

وأكد "عزم الشعب اليمني وبدعم وإسناد من دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية على قطع دابر تلك الجماعات المارقة، ووأد مشروعها الطائفي البغيض الدخيل على اليمن والمنطقة"، حد تعبيره.

وشدد هادي على "أهمية تعزيز اليقظة العسكرية والجاهزية القتالية وتنفيذ المهام والواجبات العسكرية وإفشال كافة المخططات العدائية والتخريبية وحفظ الأمن والاستقرار والسير نحو تحرير كامل التراب اليمني".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق