العراق.. عمليات بغداد تكشف عن قتلة بمسدسات كاتمة للصوت داخل صفوف المحتجين

بغداد (ديبريفر)
2020-01-21 | منذ 4 أسبوع

قالت قيادة عمليات بغداد، اليوم الثلاثاء، ان هناك تطور خطير داخل صفوف المتظاهرين، بعد إصابة الجنود المكلفين بحمايتهم بأسلحة كاتمة للصوت.

وأكدت القيادة في بيان "إصابة جندي من القوات الأمنية بأسلحة كاتمة للصوت من مندسين".

وأشار البيان إلى أنه و"لليوم الثاني على التوالي تتعرض القوات الأمنية المكلفة بحماية المتظاهرين السلميين قرب تقاطع قرطبة إلى هجمات عنيفة أدت إلى جرح عدد كبير".

واضافت قيادة عمليات بغداد في بيانها : "تأكد لنا صباح هذا اليوم تطور خطير وهو وجود مسلحين يستخدمون أسلحة كاتمة للصوت من داخل المتظاهرين باتجاه القوات الأمنية والمتظاهرين لخلط الأوراق، ما أدى إلى جرح جندي بطلقة نارية ونقل إلى المستشفى لإجراء عملية له".

لافتة إلى أن"القوات الأمنية تمارس ضبطا عاليا للنفس وملتزمة بقواعد للاشتباك، وواجبها حماية المتظاهرين وتأمين منطقة التظاهر".

ودعت القيادة المتظاهرين السلميين إلى "الانتباه إلى ذلك والتعاون مع القوات الأمنية في الكشف عن المسلحين داخل التظاهرات وإلقاء القبض عليهم حفاظًا على سلمية التظاهر وسلامة القوات الأمنية والمتظاهرين".

وقتل محتجين اثنين واصيب 50 خلال ال24 ساعة الفائتة، في كل من بغداد والبصرة.

ويواصل المتظاهرون في بغداد، ومحافظات الوسط، والجنوب، الاحتجاجات الشعبية الكبرى حتى الآن، منذ مطلع أكتوبر الفائت، لتغيير الحكومة، وإجراء انتخابات مبكرة تحت إشراف دولي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق