اليمن .. مصدر عسكري يؤكد استعادة الحوثيين السيطرة على جبال ومواقع استراتيجية شرقي صنعاء

مأرب (ديبريفر)
2020-01-29 | منذ 3 أسبوع

أكد مصدر عسكري يمني، اليوم الأربعاء، إن قوات جماعة الحوثيين (أنصار الله) استعادت السيطرة على جبال ومواقع استراتيجية في مديرية نهم شرق العاصمة صنعاء.

وقال المصدر الذي فضل عدم كشف هويته، لوكالة "الأناضول" التركية، إن الحوثيين سيطروا على سلسلة "جبال يام" و"معسكر اللواء 312" في منطقة فرضة نهم، وهو المعسكر الذي يمثّل أحد أهم المواقع في مديرية نهم التي تعد بوابة العاصمة الشرقية.

وكانت القوات الحكومية قد سيطرت على المعسكر في فبراير 2016، قبل أن تخسره الجمعة الماضية، إثر معارك عنيفة حشد لها الحوثيون المئات من المقاتلين إذ كانت أنظارهم تتجه إلى محافظة مأرب النفطية، معقل القوات الحكومية منذ اندلاع الحرب مطلع العام 2015.

ووفقاً للأناضول "استغل الحوثيون الهدنة المفترضة مع السعودية التي تقود التحالف العربي، إذ ضمنوا الإعداد الكامل للهجوم باتجاه مأرب من ثلاثة محاور".

وأضاف المصدر أن المحور الأول كان من مديرية صرواح جنوب غرب مأرب، حيث سيطر الحوثيون على معظم المواقع العسكرية للقوات الحكومية في جبل "هيلان" المطل على الجهة الغربية لمدينة مأرب، قبل أن تصد قوات الحكومة الهجوم وتشن هجوماً مضاداً مسنوداً بمقاتلات التحالف العربي، استعادت على إثره معظم المواقع في الجبل.

أما المحور الثاني، فكان الهجوم من مديرية نهم غرب مأرب (التابعة إدارياً لمحافظة صنعاء)، وفيه شن الحوثيون هجمات عنيفة، وحققوا مكاسب عسكرية كبيرة، فيما تحدثت تقارير صحفية عن أن الحوثيين اخترقوا منظومة الاتصالات للقوات الحكومية.

وأشار المصدر العسكري إلى أن قوات الحكومة تراجعت إلى حدود محافظة مأرب.

وأوضح المصدر أن المحور الثالث كان في مديرية مجزر شمال غرب مأرب، إذ وجد الحوثيون مساحة مفتوحة للتقدم فيها، وسيطروا على مدينة "براقش" التاريخية ومناطق عسكرية مهمة كان الجيش قد سيطر عليها عام 2016.

وتسببت المعارك في وقف حركة السير على الطريق الوحيد الرابط بين محافظتي مأرب والجوف، مما دفع الأهالي لسلوك طرق صحراوية.

وقال مصدر في هيئة الأركان العامة بالقوات الحكومية العشرات من مقاتلي الطرفين سقطوا بين قتيل وجريح دون أن يحدد رقماً للحصيلة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق