جماعة الحوثيين: التحالف قتل وأصاب مايزيد عن 42 ألف مدني في اليمن

صنعاء (ديبريفر)
2020-03-26 | منذ 2 يوم

آثار تدمير عقب استهداف مقاتلات التحالف مدنيين في اليمن

قالت وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ التابعة لجماعة الحوثيين (أنصار الله)، اليوم الخميس، إن مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، تسببت في مقتل وجرح مايزيد عن 42 ألف مدني منذ بدء عملياته العسكرية في 26 مارس 2015.

وذكرت وزارة الخارجية في بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء ، في الذكرى الخامسة لانطلاق عمليات التحالف، أن مقاتلات التحالف شنت على مدى خمس سنوات أكثر من ربع مليون غارة جوية طالت المدنيين والأعيان المدنية.

وأشارت إلى أن تلك الغارات أدت إلى سقوط ما يزيد عن 42 ألفاً و 505 قتلى وجرحى من المدنيين بينهم  نساء وأطفال، وتدمير 456 ألفاً و849 منزلاً .

واعتبرت خارجية الحوثيين،  أن دول التحالف شنت "عدوانها" على اليمن "على أساس حجج ومبررات باطلة، اتضح مع مرور الزمن زيفها والأهداف غير المعلنة التي تقف وراء العدوان والحصار".

وأضاف البيان "لا شك أن الأهداف الحقيقة للعدوان على اليمن لم تعد خافية على أحد وأصبحت واضحة للعيان وتأتي في مقدمتها محاولة فرض الوصاية على القرار اليمني، ومنع التطلعات اليمنية المشروعة في استقلالية القرار السياسي والاستفادة من ثروات البلاد الطبيعية، وتدمير البنية التحتية والقدرات العسكرية اليمنية".

وتابع " بالإضافة إلى الأطماع السعودية والإماراتية المتمثلة في احتلال الأراضي والجزر والموانئ اليمنية، كما هو الحال الآن بالنسبة لمحاولات السعودية احتلال محافظة المهرة ومد أنبوب نفطي من الأراضي السعودية إلى البحر العربي، واحتلال الإمارات لجزيرة سقطرى في مايو 2018، وسعي أبو ظبي للسيطرة على الموانئ اليمنية بعد أن تم الغاء العقد الذي كان موقعاً مع شركة موانئ دبي لإدارة ميناء عدن".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق