مخاوف من تخفيضات الانتاج العالمية للنفط تتسبب بتراجع البورصة السعودية

الرياض (ديبريفر)
2020-04-13 | منذ 2 شهر

تراجع البورصة السعودية لليوم الثاني على التوالي

واصلت البورصة السعودية تراجعها لليوم الثاني على التوالي، اليوم الاثنين، بسبب مخاوف من ألا تكون تخفيضات الإنتاج العالمية القياسية المتفق عليها كافية لتقليص التخمة في ظل تراجع الطلب على الخام بسبب فيروس كورونا.
وكانت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء بقيادة روسيا قد اتفقت على خفض الإنتاج بواقع 9.7 مليون برميل يوميا في مايو/ ويونيو المقبلين، وهو ما يعادل 10% من الإمدادات العالمية.
لكن الخفض يتضاءل أمام تراجع الطلب العالمي بنحو 30 مليون برميل يوميا في أبريل الجاري وهو ما توقعه البعض بالفعل مثل جولدمان ساكس، بحسب وكالة "رويترز".
وهبط المؤشر السعودي الرئيسي 0.9 بالمئة وفقد سهم مصرف الراجحي 1.7 بالمئة وانخفض سهم شركة أرامكو النفطية السعودية العملاقة بالوتيرة ذاتها.
ومن بين الأسهم الخاسرة أيضا، تراجع سهم الاتصالات السعودية وفقده 1.8 بالمئة بعدما مددت الشركة مذكرة تفاهم مع فودافون العالمية بشأن شراء حصتها في فودافون مصر لمدة 90 يوما.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق