الأمين العام للأمم المتحدة يعرب عن قلقه البالغ من الأحداث في جنوب اليمن

نيويورك (ديبريفر)
2020-04-28 | منذ 3 شهر

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الاثنين، الحكومة اليمنية (الشرعية) والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، إلى تنفيذ اتفاق الرياض الموقع في 5 نوفمبر الفائت، وتركيز الجهود على مواجهة فيروس كورونا المسبب لمرض (كوفيد 19).

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوغاريك، على موقع المنظمة، إن "الأمين العام يتابع بقلق التطورات على الأرض في جنوب اليمن، ويحث جميع أصحاب المصلحة المعنيين على ممارسة أقصى درجات ضبط النفس والامتناع عن أي إجراءات من شأنها أن تزيد من تصعيد الموقف".

ووفقا لدوغاريك، "دعا الأمين العام الجميع إلى الدخول في حوار شامل لحل خلافاتهم ومعالجة الشواغل المشروعة لجميع اليمنيين، بما في ذلك المجموعات الجنوبية.

كما دعاهم إلى تنفيذ اتفاقية الرياض وكذلك تركيز الجهود على مكافحة انتشار"كوفيد - 19" والاستجابة للفيضانات التي أثرت على عشرات الآلاف من اليمنيين".

وشدد الأمين العام للأمم المتحدة، على "ضرورة الحفاظ على سلامة المؤسسات اليمنية"، مؤكدا على "أن الصراع في اليمن لا يمكن حله إلا من خلال تسوية سياسية تفاوضية".

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات قد أعلن يوم الأحد الإدارة الذاتية للجنوب وحالة الطوارئ العامة في عدن وعموم محافظات الجنوب في خطوة وصفها وزير الخارجية في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا محمد الحضرمي بأنها "استمرار للتمرد المسلح وإعلان رفض وانسحاب تام من اتفاق الرياض "من قبل المجلس الانتقالي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet