الحراك الجنوبي اليمني يعتبر إعلان الانتقالي هروباً من تنفيذ اتفاق الرياض

عدن (ديبريفر)
2020-04-28 | منذ 3 شهر

عدن

اعتبر الحراك الجنوبي السلمي، إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، حالة الطوارئ وإقامة الإدارة الذاتية، هروباً من تنفيذ اتفاق الرياض مع الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.
وأكد الحراك، الذي شارك ممثلا للجنوب في مؤتمر الحوار الوطني باليمن في بيان صدر في وقت متأخر الإثنين، "رفضه إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي ما سمي بالحكم الذاتي وإعلان حالة الطوائ".
وقال إن "إعلان الإدارة الذاتية من قبل الانتقالي الجنوبي، هروب من استحقاق تنفيذ اتفاق الرياض، ومحاولة لإخماد انتفاضة عدن ضد الفساد، ليزداد الوضع سوءا على العاصمة المؤقتة".
وأضاف البيان أن "من أعلن حالة الطوارئ لم يدرك حجم ومعنى المسؤولية، وغير مستوعب لتداعيات ذلك الإعلان ومخاطره التي تقود إلى عودة المواجهات بين الجنوبيين، والإبقاء على التدمير والفساد في عدن".
ودعا الحراك، "الانتقالي الجنوبي" إلى التوقف عن التصعيد والعبث والاحتراب وجر البلاد إلى متاهات خطيرة، مناشداً جميع الفصائل السياسية اليمنية الوقوف أمام استفحال معاناة سكان عدن، حد تعبير البيان.
وكان المجلس الانتقالي الجنوبي أعلن يوم الأحد حالة الطوارئ العامة، وإقامة "الإدارة الذاتية للجنوب"، في خطوة وجدت رفضاً دولياً وعربياً .
ويوم الإثنين حملت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، المجلس الانتقالي الجنوبي، مسؤولية تقويض اتفاق الرياض وعملية السلام بالبلاد، في حال تأخير إلغاء إعلان "الإدارة الذاتية" للجنوب.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet