طارق صالح يعلن رفضه ضمنيا هجوم قوات الحكومة اليمنية على العاصمة المؤقتة عدن

أبو ظبي (ديبريفر)
2020-05-11 | منذ 4 أسبوع

طارق صالح

أعلن عضو قيادة القوات اليمنية المشتركة بالساحل الغربي، قائد قوات حراس الجمهورية العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح، اليوم الاثنين، رفضه ضمنيا هجوم قوات الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا على محافظة عدن.

وقال صالح في تغريدة على موقعه الشخصي في "تويتر" الإثنين: "عدن بحاجة إلى دعم وإغاثة ومعدات طبية بحاجة إلى فرق طبية لا فرق اقتحام ومعدات عسكرية ⁧‫كورونا".‬⁩

سابقا، وجهت الحكومة اليمنية الشرعية دعوات لـ"الانتقالي" لتسليم زنجبار والانسحاب إلى منطقة دوفس، مدخل زنجبار الغربي الذي يربطها بعدن.

واندلعت مواجهات عنيفة، اليوم الاثنين، بين قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، في محافظة أبين قرابة العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد، فيما اعتبر رئيس الانتقالي الجنوبي ما يحدث حرباً مفتوحة لنيل الاستقلال.

وقالت مصادر محلية إن وحدات من القوات الحكومية المتمركزة في مدينة شقرة، جنوبي أبين، تقدمت باتجاه منطقة الشيخ سالم شرقي زنجبار عاصمة المحافظة، ما تسبب باندلاع مواجهات عنيفة بين الجانبين.

وتسيطر قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، على مدينتي زنجبار وجعار بأبين، وصولًا إلى محافظة عدن، في حين تسيطر القوات الحكومية على خط الإمداد العسكري القادم من محافظة مأرب شمالا، وصولا إلى مدينة شقرة جنوبي أبين، مرورا بمحافظة شبوة.

وأكد المجلس الانتقالي الجنوبي اليوم الإثنين أن القوات الحكومية شنت هجوماً على قواته في محافظة أبين، متهماً الحكومة بأنها "فجرت صراعاً جديداً.. بعد أشهر من الخروقات والاعتداءات التي نفذتها دون مبرر".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

محمد حسن

عفاش الصغير والانتقالي يخضعان لرغبات الممول الإماراتي التي تجبر الطرفين على التماهي في المواقف، وتجاهل العداوة التاريخية بين الطرفين كون نظام صالح هو المسؤول الأوا عن المظلومية الجنوبية التي يزعم الانتقالي أنه يدافع عنها. نحن أمام مرتزقة لا أكثر. @indlogger
منذ:4 أسبوع

إضافة تعليق