الحوثيون: التحالف يفرج عن سفينة نفط ولايزال يحتجز 12

صنعاء (ديبريفر)
2020-05-14 | منذ 3 شهر

الحوثيون يتهمون التحالف باحتجاز 12 سفينة نفطية

أعلنت جماعة الحوثيين (أنصار الله) اليوم الخميس، أن التحالف العربي بقيادة السعودية، أفرج عن سفينة وقود بعد احتجازها 56 يوماً، فيما لايزال يحتجز 12 سفينة أخرى رغم حصولها على تصاريح أممية لدخول اليمن.
وقالت شركة النفط اليمنية في صنعاء التابعة للحوثيين في بيان تلقت وكالة "ديبريفر" نسخه منه إن السفينة "أدفنتشر" المحملة بـ 29.636 طناً من الديزل وصلت إلى غاطس ميناء الحديدة  غربي البلاد، وذلك بعد احتجازها من قبل التحالف لمدة 56 يوماً في عرض البحر.


واعتبر البيان الاحتجاز "تعسفياً ، ودون أي مبرر أو مسوغ قانوني، متجاهلا الغاية الأساسية التي ارتكز عليها اتفاق استوكهولم والمتمثلة بضرورة تسهيل وصول الاحتياجات الأساسية والإنسانية إلى ميناء الحديدة" .


كما اتهمت شركة النفط في صنعاء، التحالف، باحتجاز 12 سفينة بحمولة إجمالية تبلغ (324,556) طناً من المواد البترولية بشكل تعسفي ولفترات متفاوتة رغم حصولها على تصاريح أممية لدخول اليمن.


وقالت الشركة إن "كل هذه المعطيات الواقعية تتناقض كليا مع ما ورد في إحاطات المبعوث الأممي الى اليمن ، مارتن غريفيث، أمام مجلس الأمن ، بتاريخ 16يناير 2020م ، وتاريخ 22 أكتوبر2019م، والتي أدعى خلالهما أن سفن الوقود تدخل إلى ميناء الحديدة دون أية عوائق".


وذكر البيان أن التحالف يواصل "حصار المواطنين اليمنيين عبر أعمال القرصنة البحرية الرامية إلى إعاقة وصول سفن المشتقات النفطية والغاز المنزلي والغذاء والدواء وغيرها من الاحتياجات الملحة الى ميناء الحديدة ، رغم استكمالها كافة الإجراءات في جيبوتي وحصولها على التصاريح الأممية.


ووفقاً للبيان فإن التحالف يهدف من تلك الإجراءات إلى "تضييق الخناق على المواطنين وتعميق معاناتهم بصورة مباشرة وحرمانهم من امكانية الاستفادة من انخفاض أسعار النفط ، باحتجاز وتأخير السفن الواردة بالسعر المرتفع لفترات طويلة ومايترتب على ذلك من أعباء اضافية لم تكن لتحدث لولا ممارسات الاحتجاز التعسفية"، حد تعبيره.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet