الشيخ العواضي يدعوا قبائل اليمن الى "فزعة" لمواجهة الحوثيين

البيضاء (ديبريفر)
2020-06-17 | منذ 2 أسبوع

القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام ياسر العواضي

دعا القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، والشيخ القبلي البارز ياسر العواضي، اليوم الاربعاء ، القبائل الى ما أسماها "فزعة قبلية" للاجتماع واتخاذ قرار بشأن قضية "جهاد الأصبحي" التي قتلت على أيدي مسلحين تابعين لجماعة الحوثيين في محافظة البيضاء.

وقال العواضي عبر حسابه في موقع التواصل "تويتر" ،"أدعو قبائل البيضاء ومأرب وشبوة لفزعة قبلية خالصة لاتخاذ القرار، الذي يروه حال وصولهم اليوم الى ردمان ".

وأشار العواضي في تغريدة أخرى الى انه لم يطلب من القبائل النكف الا بعد رفض تقديم الجناة للعدالة بعد شهر ونصف من الجريمة، في اشارة الى عنصر "جماعة الحوثي".

وأضاف "وبعد استهداف الشعف لردمان بقذائف صاروخية في ظل وجود دور للوساطة ومشايخ البيضاء، فاني ادعو كل ابناء البيضاء ومارب وشبوه وكل القبائل التي تواصلت ايجابيا الى الاجتماع حال وصولها هذا البلاغ خلال ".

وختم تغريدته بالقول "اني ادعو ال عواض من الجريبات الى المرية واصحابنا مستنير وال الثابتي للاحتشاد فورا ،وتشكيل سرايا محور ردمان الدفاعية وفق الخطة السابقة للدفاع ".

وكانت جماعة الحوثي نفذت حملة أمنية واسعة على مديرية الطفه في محافظة البيضاء للقبض على من وصفتهم بأنهم "عناصر من تنظيم القاعدة".

وعلى إثر تلك الحملة، هاجمت القوات التابعة للجماعة منزل المواطن حسين الأصبحي، بهدف اعتقاله، قبل أن يتمكن من الفرار إلى جهة غير معلومة، ليداهم الحوثيون المنزل بعد توقف إطلاق النار ويقوموا بتفتيشه.

ووفقاً لمصادر قبلية، لم يكن في المنزل ساعتها سوى فتاة تُدعى جهاد الأصبحي، وهي زوجة أحد أبناء صاحب المنزل، فقاموا بفتح النيران عليها وقتلها على الفور.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet