اليمن .. مقتل مسؤول أمني حكومي في معارك أبين

أبين (ديبريفر)
2020-06-20 | منذ 3 أسبوع

قوات الانتقالي الجنوبي في أبين

أعلنت وزارة الداخلية في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم السبت، عن مقتل مسؤول أمني برتبة عقيد، في المعارك التي تخوضها قواتها ضد المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا في محافظة أبين جنوبي البلاد.
وقالت الوزارة، في بيان، نشرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، بنسختها في عدن والرياض، إن قائد شرطة الدوريات وأمن الطرق بمحافظة أبين العقيد صبري علي أحمد "قتل وهو يواجه قوى التمرد والظلام لميليشيات انقلابية عاثت فسادا ودمرت كل ما له صلة بالنظام والقانون"، في إشارة لقوات الانتقالي.
واتهم البيان المجلس الانتقالي بـ "تعطيل مصالح الوطن والمواطن وتحويل الحياة إلى جحيم وزعزعة الأمن والاستقرار وتدهور الخدمات وتعطيل مشاريع التنمية والبناء والسيطرة على مؤسسات الدولة ونهب الأموال وغيرها من أعمال القتل والتشريد والمداهمات لمنازل الناس وحملات الاعتقالات والتعسف والابتزاز".
وأضافت الداخلية اليمنية أن "مثل هذه التمردات لن تزيد أبناء اليمن والجيش الوطني إلا تماسكاً وإصراراً"، مؤكدة أن "تلك الدماء لن تذهب هدراً ولن تُثني شعبنا اليمني وقواته المسلحة والأمن عن مواصلة السير على درب الشهداء حتى تحقيق كامل الأهداف المنشودة"، حسب تعبير البيان.
وقالت مصادر عسكرية  إن "صبري" قتل في وقت متأخر من مساء الجمعة بمنطقة "الطرية" في أبين، خلال معارك عنيفة دارت بين الطرفين أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات، وفقاً لوكالة "الأناضول" التركية.
وأضافت المصادر التابعة للحكومة (فضلت عدم ذكر اسمها)، أن القوات الحكومية أحرزت تقدما وسيطرت على مواقع عسكرية للانتقالي في سلسلة جبال النجيد القريبة من مدينة جعار مركز مديرية خنفر في أبين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet