الحوثيون يتهمون الأمم المتحدة بمخالفة اتفاق تقييم خزان صافر النفطي

ديبريفر
2020-07-22 | منذ 4 شهر

خزان النفط العائم صافر

صنعاء (ديبريفر) - اتهم القيادي البارز في جماعة الحوثيين (أنصار الله) وعضو مجلسها السياسي الأعلى، محمد علي الحوثي، اليوم الأربعاء، الأمم المتحدة بمخالفة اتفاق لتقييم وضع خزان النفط العائم "صافر"، داعياً إلى إشراك طرف ثالث غير مشارك في التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن.
وقال محمد علي الحوثي، في تغريدة على "تويتر": "‏أبلغتنا وزارة الخارجية اليمنية بأسفها على مخالفة الأمم المتحدة لما تم الاتفاق عليه معها بخصوص ‎صهريج صافر".
وأضاف "ومع أن مكتب المبعوث (الأممي إلى اليمن) طالب بالملاحظات خطياً إلا أننا نحملهم المسؤولية فقد كنا نترقب المراوغة" دون مزيد من التوضيح. 
واستطرد القيادي الحوثي قائلاً "وحتى لا نستمر في جدل عقيم، فإننا نطالب بتدخل طرف ثالث دولي غير مشارك بالعدوان تداركاً لأي كارثة أو إعاقة".
وكان مجلس الأمن الدولي، دعا الأربعاء الماضي، عقب جلسة عقدها بطلب من الحكومة اليمنية لمناقشة أزمة "صافر"، جماعة الحوثيين إلى تنفيذ إجراءات ملموسة دون تأخير، وتحويل التزامها بالسماح لخبراء الأمم المتحدة بالوصول إلى "صافر"، لواقع ملموس، في أقرب وقت ممكن بما في ذلك الموافقة على تصاريح الدخول، وتوفير طريق آمن للوصول إلى الناقلة، وجميع الترتيبات اللوجستية الأخرى، لأجل التسهيل لخبراء فنيين من الأمم المتحدة لصعود السفينة بلا شروط لتقييم حالتها، وإجراء أي إصلاح عاجل محتمل لها، وتقديم توصيات بشأن تفريغ حمولتها من النفط بشكل آمن، وضمان التعاون الوثيق مع الأمم المتحدة.
وأعلنت الأمم المتحدة، الاثنين الماضي، تلقيها موافقة من الحوثيين على تقييم وإصلاح خزان "صافر" الذي يرسو في ميناء رأس عيسى بمحافظة الحديدة غربي اليمن.
ويواجه خزان "صافر" النفطي خطر الانفجار أو تسريب حمولته، المقدرة بنحو 1.40 مليون برميل من النفط الخام؛ جراء تعرض هيكله الحديدي للتآكل والتحلل بسبب غياب الصيانة.
وفي وقت سابق كشف مصدر برلماني يمني، عن التوصل إلى اتفاق لصيانة خزان "صافر " العائم بعد موافقة جماعة الحوثيين على وصول الفريق الفني إلى الخزان، يتضمن توزيع عائدات كميات النفط المخزنة في الناقلة بين الجماعة والحكومة اليمنية المعترف بها دولياً.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet