اليمن.. تنظيم القاعدة يغتال 2 من قيادات الحزام الأمني في أبين والسيول تقتل قيادي ثالث

ديبريفر
2020-07-23 | منذ 2 أسبوع

الحزام الأمني في أبين يتهم تنظيم القاعدة بالوقوف وراء حوادث الاغتيالات التي تعرضت لها قياداته وعناصره مؤخراً

أبين (ديبريفر) - خسرت قوات الحزام الأمني في محافظة أبين جنوبي اليمن، اليوم الخميس، اثنين من قياداتها البارزة، وأحد عناصرها بعمليتي اغتيال، اتهمت تنظيم القاعدة بالوقوف وراءها، في حين تكفلت السيول بقتل الثالث.

وقالت دائرة التوجيه المعنوي لقوات الحزام الأمني في أبين، على صفحتها في "الفيس بوك"، إن ركن عمليات الحزام الأمني، قطاع الوضيع، بمحافظة أبين، محمد فضل الحشني، قتل برصاص عناصر من تنظيم القاعدة كانوا على متن سيارة نوع "هايلوكس" بالقرب من "حبيل امارم في مديرية الوضيع".

وفي عملية اغتيال ثانية، قتل أحد عناصر الحزام الأمني ويدعى هاني لحدب، في مديرية مودية.
ونقلت دائرة التوجيه المعنوي لقوات الحزام الأمني، عن مصدر عملياتي قوله، إن مسلحين من تنظيم القاعدة الإرهابي أقدموا مساء اليوم الخميس على اغتيال الجندي في الحزام الأمني هاني محمد لحدب.
وأشار المصدر إلى أن "حادثة الاغتيال وقعت في الخط العام أمام قرية جبلة الوزنة".

وفي وقت سابق اليوم الخميس، نعت قيادة الحزام الأمني بمحافظة أبين قائد قوات التدخل السريع في المنطقة الوسطى، علي الصيني المحوري.

وقالت إن المحوري "توفي أثناء أدائه لواجبه الوطني جراء حادث تدفق السيول بمنطقة الخاملة غرب زنجبار".

وقوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات بشكل صريح، تضم في صفوفها جمعا متنوعا من الضباط والعسكريين اليمنيين ونشطاء الحراك الجنوبي وبعض المحسوبين على التيار السلفي.

وتساند قوات الحزام الأمني في أبين المجلس الانتقالي الجنوبي في معاركه ضد القوات الحكومة الشرعية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet