انتصارات متفاوتة للكبار في دوري أمم أوروبا .. جولة حافلة بالانتصارات الدراماتيكية

ديبريفر
2020-09-06 | منذ 3 أسبوع

المنتخب البرتغالي يحقق فوز كبير على نظيره الكرواتي

تقرير (ديبريفر) - بداية أكثر من رائعة لمشوار المنتخب البرتغالي في الدفاع عن لقبه في دوري الأمم الأوروبية، إذ حقق انتصاراً كاسحاً على المنتخب الكرواتي وصيف مونديال 2018.

ورغم أن المنتخب البرتغالي لعب أمام نظيره الكرواتي على ملعب الدراجاو في الجولة الافتتاحية لدور المجموعات، بدون مشاركة هدافه التاريخي كريستيانو رونالدو إلا أنه استطاع سحق شباك كرواتيا بأربعة أهداف، في حين تلقى هدف وحيد.
وجاء أهداف البرتغال عن طريق جواو كانسيلو، ديوجو جوتا، جواو فيليكس وأندريه سيلفا في الدقائق 41، 58، 70 و94، بينما أحرز برونو بيتكوفيتش هدف كرواتيا الوحيد في الدقيقة 91.
فوز جعل رفاق رونالدو يتصدرون المجموعة الثالثة برصيد ثلاث نقاط وكشف عن منتخب يبدو أنه عازم على الدفاع عن لقبه بشراسة.

وفي مباراة ثانية، قاد كيليان مبابي بطل كأس العالم 2018 إلى فوز صعب بهدف دون رد على مضيفه السويدي مساء السبت، ضمن الجولة الأولى من المجموعة الثالثة لدوري أمم أوروبا.

هدف مبابي الذي سجله في الدقيقة 41، كانت كفيلة بحفظ ماء وجه المنتخب الفرنسي ومنحه ثلاث نقاط ثمينة لكنها لم تمنحه صدارة المجموعة التي استقر على قائمتها المنتخب البرتغالي بفارق الأهداف.

وفي المجموعة الثانية، نجح منتخب بلجيكا في تحقيق فوز مهم على مضيفه الدانماركي، بهدفين نظيفين عن طريق جيسون ديناير ودريس ميرتنز، ضمن المجموعة الثانية من الجولة الأولى لدوري الأمم الأوروبي، اليوم السبت.

واستهل منتخب جبل طارق مشواره في النسخة الثانية من دوري الأمم الأوروبية، بالفوز على سان مارينو (1-0)، ليتصدر منتخب جبل طارق قائمة المجموعة الثانية ضمن المستوى الرابع للبطولة، التي تضم أيضا منتخب ليشتنشتاين.

وأهدى رحيم سترلينج المنتخب الانجليزي فوزاً مهماً على مضيفه الايسلندي في اللقاء الذي أقيم بينهما على ملعب لاوارد والسفولور في إطار الجولة الأولى من المجموعة الأولى من التصنيف الثاني لبطولة دوري أمم أوروبا.

بدأ اللقاء بقوة خاصة من جانب الانجليز، ونجح مهاجم توتنهام وقائد منتخب الأسود الثلاثة هاري كين في تسجيل هدف التقدم لبلاده قبل مرور 10 دقائق من الشوط الأول، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل، لتدخل المباراة بعد ذلك في حالة هدوء حتى نهاية الشوط، وحتى الدقيقة 71 من عمر المباراة حيث اشعل كايل والكر اللقاء عقب حصوله على كرت أحمر وطرده من المباراة.

ولأن المنتخب الايسلندي لم يستغل النقص العددي لخصومه، فقد أبى الانجليز الخروج من المباراة بنتيجة سلبية، وفي الثواني الأخيرة للمباراة ارتكب دفاع ايسلندا خطأ فادح داخل منطقة الخطر، مكن الانجليز من فرصة ثمينة للفوز عبر ضربة جزاء انبرى لها سترلينج وسددها بهدوء وثقة محرزاً هدفاً ثميناً للغاية.
 
يوم جديد من الإثارة

وتتواصل مساء اليوم الأحد، مباريات الجولة الأولى من النسخة الثانية في بطولة دورى أمم أوروبا، التي انطلقت العام الماضي في نسختها الأولى وحسمها المنتخب البرتغالي، حيث تم تقسيم المنتخبات الأوروبية إلى أربعة مستويات، ليشهد اليوم عشر مواجهات في المستويات المختلفة.

على مستوى منافسات المستوى الأول، تقام مباراتان في منافسات الجولة الثانية، حيث يحل منتخب ألمانيا ضيفا على نظيره السويسري، في ملعب سانت جاكوب بارك، ويتطلع "المانشيفت" إلى تحقيق الفوز بالمباراة بعد التعادل في المواجهة الأولى أمام الإسبان الإسباني.

كما أن المواجهة الثانية بين المنتخب الإسباني ونظيره الأوكراني، التي سيحتضنها ملعب الفريدو دي ستيفانو، من المتوقع أن تكون قوية، لأن الإسبان يسعون إلى حصد أول ثلاث نقاط، ويأملون في اعتلاء صدارة الترتيب على حساب أوكرانيا، المتصدر حاليا بثلاث نقاط.

وفى المستوى الثاني، تقام 4 مباريات فى المجموعتين الثالثة والرابعة، حيث يلعب المنتخب الروسي مع المجر، فيما تلعب صربيا مع تركيا، ويلتقي ويلز مع بلغاري،  فيما يواجه منتخب ايرلندا نظيره فنلندا.

وتشهد منافسات المستوى الثالث، الجولة الثالثة للمجموعة الثالثة، ففي السادسة مساء يلعب سلوفينيا مع مولدوفا، بينما يلتقي اليونان مع كوسوفو في التاسعة إلا ربع مساء، بينما في المستوى الرابع يلعب منتخب جزر فاروه مع أندورا،  فيما تواجه لاتفيا نظيرتها مالطة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet