الإليزية : اختفاء أعراض الإصابة بكورونا لدى ماكرون

ديبريفر
2020-12-24 | منذ 5 شهر

ايمانويل ماكرون

باريس (ديبريفر) - قالت الرئاسة الفرنسية، اليوم الخميس، إن الرئيس إيمانويل ماكرون لم يعد يعاني من أي أعراض جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد، والذي تم إعلان إصابته به قبل أسبوع.
وأضاف قصر الإليزيه في بيان أن: "ماكرون لم تعد تظهر عليه أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وبإمكانه إنهاء فترة العزل الصحي وذلك عقب مرور 7 أيام على تشخيص إصابته بالوباء".
وكانت الفحوصات قد أظهرت الخميس الماضي،إصابة ماكرون (43 عاماً) بفيروس كورونا و ويخضع للحجر الصحي في منتجع لا لونتيرن الرئاسي قرب قصر فرساي.
ويوم الجمعة، قال ماكرون في كلمة له عبر تويتر إنه بصحة جيدة، معتبراً أنه "لا يوجد سبب لتطور الأمور بطريقة سيئة".
وأكد الرئيس الفرنسي أنه سيقدم إفادة عن حالته الصحية بشفافية وسيواصل إدارة شؤون الدولة وإن كان ذلك بوتيرة أبطأ.
ووصل إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في فرنسا إلى 2.56 مليون حتى صباح الخميس، بحسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية ووكالة بلومبرغ للأنباء.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet