الديمقراطية نانسي بيلوسي تفوز برئاسة مجلس النواب الأمريكي

ديبريفر
2021-01-04 | منذ 11 شهر

نانسي بيلوسي

واشنطن (ديبريفر) - أعاد مجلس النواب الأمريكي، إنتخاب المرشحة الديمقراطية نانسي بيلوسي رئيسة للمجلس لعامين قادمين، في فترة ولاية جديدة هي الرابعة لها، وذلك خلال الجلسة الأولى للكونغرس الـ117 التي جرت الأحد.

وتعتبر نانسي بيلوسي (80 عاماً) المتحدرة من ولاية كاليفورنيا، هي المرأة الأولى في تاريخ الولايات المتحدة التي تشغل هذا المنصب المهم.

وحصلت مرشحة الحزب الديمقراطي على 216 صوتاً مقابل 209 لمنافسها الجمهوري كيفين مكارثي، بعدما أعطى جميع الجمهوريين الذين كانوا حاضرين أصواتهم لهذا الأخير، بينما لم يعطِ خمسة ديمقراطيين أصواتهم لبيلوسي.

واجتمع أعضاء البرلمان ذي الغالبية الديمقراطية، والذي يتميز هذه المرة بكونه متعدداً أكثر من أي وقت، وبأنه يضم أكبر عدد من النساء، لأداء اليمين وسط احترام بروتوكول صحي صارم، بعدما جرى تجديد المقاعد البالغ عددها 435 في مجلس النواب بشكل متزامن مع الانتخابات الرئاسية.

وتولى الكونغرس الجديد مهامه في واشنطن، الأحد، وسط أجواء مشحونة في ظل ترقب حسم، هوية الغالبية في مجلس الشيوخ وجلسة يتوقع أن تكون حافلة، الأربعاء، على جدول أعمالها المصادقة على فوز جو بايدن بالانتخابات الرئاسية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet