السعودية تطرح مبادرة جديدة لوقف الحرب في اليمن والحوثيون: لم تأت بجديد

ديبريفر
2021-03-22 | منذ 3 شهر

فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي

أعلنت المملكة العربية السعودية،اليوم الاثنين، عن طرح مبادرة سلام جديدة لوقف القتال وإنهاء الحرب في اليمن مع جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران.

وقال الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، وزير الخارجية السعودي، أن المبادرة تشمل وقفاً شاملاً لإطلاق النار في جميع أنحاء البلاد تحت إشراف مباشر من الأمم المتحدة.

كما تتضمن المبادرة ايضاً تخفيف الحصار المفروض على ميناء الحديدة من قبل التحالف العربي، مقابل أن تذهب إيرادات الضرائب من الميناء إلى حساب مصرفي مشترك بالبنك المركزي،وفق ما ذكر الوزير السعودي.

مضيفاً، أن التحالف العربي سيسمح أيضاً بإعادة فتح مطار صنعاء لعدد محدد من الوجهات الإقليمية والدولية المباشرة.

وأشار بن فرحان إلى أن المبادرة تتضمن إعادة إطلاق المحادثات السياسية لإنهاء أزمة اليمن، مؤكداً رفض بلاده التدخل الإيراني في اليمن.

داعيا الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا في اليمن وجماعة الحوثي إلى الموافقة على المبادرة، مشيرا إلى أن وقف إطلاق النار سيبدأ فورا بمجرد موافقة الحوثيين على المبادرة.

وفور إعلان المبادرة السعودية،سارعت جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران،لرفضها.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن محمد عبدالسلام الناطق الرسمي لجماعة الحوثي،القول،أن المبادرة السعودية لاتتضمن شيئاً جديداً.

وترى جماعة الحوثي بأن الحل في اليمن يكمن بدرجة أساسية في وقف الغارات الجوية للتحالف السعودي الاماراتي على العاصمة صنعاء وباقي المدن اليمنية الأخرى،بالإضافة لرفع الحصار بشكل كامل عن الموانئ والمطارات اليمنية قبل أي حديث عن السلام والتسوية السياسية.

وتأتي المبادرة السعودية عقب يوم واحد فقط من تصريحات للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي التي سخر فيها من تورط السعودية فيما أسماه "مستتقع الحرب في اليمن".

وقال خامنئي في كلمة له،الأحد، بمناسبة السنة الفارسية الجديدة،إن السعودية تورطت في مستنقع الحرب باليمن، وأصبحت غير قادرة على إكمالها أو الخروج منها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet