قائد قوات النخبة الشبوانية المدعومة إماراتيا يقدم إستقالته

ديبريفر
2021-03-28 | منذ 3 أسبوع

سالم البوحر

شبوة (ديبريفر) - أعلن العقيد محمد سالم البوحر، الأحد، تقديم إستقالته من منصبه كقائد لقوات النخبة الشبوانية، التابعة للمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا.

وبرر البوحر الإستقالة بما أسماه "حالة التهميش" والتقليل من دور ومهام قوات النخبة الشبوانية، وإهمال منتسبيها.

ولم يشر البوحر بوضوح في رسالة رسمية وجهها لقيادة التحالف ورئيس المجلس الإنتقالي الجنوبي، إلى الجهات والأشخاص التي قال بأنها تمارس التهميش وتقلل من دور قواته.

لكن البعض يعتقد بأن المقصود على مايبدو السلطات المحلية بمحافظة شبوة التي تدين بالولاء للشرعية اليمنية المعترف بها دوليا.

وأعرب العقيد البوحر في مذكرة الإستقالة التي حصلت وكالة "ديبريفر" على نسخة منها، عن شكره للتحالف ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، على الجهود التي بذلوها من أجل وصول قوات النخبة الشبوانية الى تلك "النجاحات و الإنجازات في مكافحة الارهاب و تأمين محافظة شبوة"، وفق تعبيره.

وأختتم رسالته بالقول،" نعاهد شعبنا و شهدائنا بأننا على نهجهم ماضين لتحقيق الحرية والاستقلال لشعبنا الجنوبي العظيم".

وخاضت قوات المجلس الإنتقالي الجنوبي بما فيها النخبة الشبوانية عام 2019 مواجهات مسلحة مع قوات الحكومة الشرعية بشبوة، في محاولة فاشلة منها لإحكام سيطرتها المطلقة على المحافظة كما فعلت في العاصمة المؤقتة عدن لكنها فشلت في ذلك.

وتشهد شبوة الواقعة الى الجنوب الشرقي من اليمن بين الفينة والأخرى توترات عسكرية بين الحكومة الشرعية وقوات النخبة الشبوانية المدعومة إماراتيا والتي تسيطر منذ 2016على ميناء بلحاف النفطي وترفض تسليمه للسلطات الشرعية المعترف بها دوليا.

ويخشى مراقبون من أن تشكل إستقالة البوحر من قيادة قوات النخبة الشبوانية مقدمة لعودة المواجهات المسلحة مع القوات الحكومية، في ظل حالة من التوتر التي تشوب العلاقة بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي حاليا.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet