اليمن..اليونسكو تبدأ عملية انقاذ صنعاء القديمة بدعم أوروبي

ديبريفر
2021-04-09 | منذ 4 شهر

بدء المرحلة الأولى من حصر الأضرار التي لحقت بمنازل صنعاء القديمة

صنعاء (ديبريفر) - أعلنت هيئة المدن التاريخية التي تديرها جماعة أنصار الله (الحوثيين) في العاصمة اليمنية صنعاء، الخميس، البدء بعملية حصر الأضرار التي أصابت مدينة صنعاء القديمة، وبتمويل من منظمة اليونسكو ضمن منحة قدمها الاتحاد الأوروبي.
ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن عقيل نصاري، نائب رئيس الهيئة العامة للحفاظ على المدن التاريخية في اليمن، إن "أعمال الحصر الميدانية التي تجري الآن تستهدف كافة مناطق المدينة التاريخية التي تضررت من العمليات العسكرية والفيضانات، الأمر الذي أدى إلى انهيارات جزئية في بعض المباني، ما قد يهدد سلامة المدينة المدرجة ضمن التراث الإنساني العالمي".
وأشار نصاري إلى أن "الحصر السابق كان في العام 2017، واقتصر على أربع مناطق في صنعاء القديمة، وهى المناطق التي تعرضت لقصف طيران قوات التحالف".
وأوضح أنه" وفي السنوات الثلاث الأخيرة تعرضت المدينة لأضرار أخرى نتيجة العوامل الطبيعية من فيضانات وأمطار غزيرة وسيول، ما أدى إلى تفاقم الأوضاع خاصة في صنعاء القديمة، ما أدى إلى كثرة الطلبات من المواطنين من أجل ترميم البيوت المتضررة".
وتابع " ونظرا لأن صنعاء القديمة تحتوي على أكثر من 11 ألف مبنى، كانت هناك صعوبة في تقييم تلك الشكاوى المقدمة من المواطنين، وبالتالي قررت الهيئة وبالتعاون مع اليونسكو والصندوق الاجتماعي للتنمية عمل مسح شامل لكل الأضرار".
ونهاية العام الماضي، أطُلقت نداءات استغاثة لإنقاذ مدينة صنعاء القديمة التاريخية، بعد أن أوشكت مبانيها التي يتجاوز عمرها 2500 عام على الانهيار، وتساقط بعضها بسبب الأمطار الغزيرة والفيضانات التي شهدتها اليمن، وتسببت بتدمير أسقف أكثر من 40 مبنى أثري من أصل 11 ألف.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet