الانتقالي الجنوبي يطالب رئيس الحكومة اليمنية بالعودة إلى عدن

ديبريفر
2021-04-26 | منذ 2 شهر

علي الكثيري

عدن (ديبريفر) - طالب المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، الأحد، رئيس الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، معين عبدالملك بالعودة الفورية إلى مدينة عدن، وذلك غداة زيارته إلى محافظة حضرموت، شرقي البلاد.
وقال المتحدث الرسمي للمجلس، علي الكثيري، في تصريحات نقلتها وسائل إعلام موالية للانتقالي الجنوبي على "تويتر"، إن "مقر حكومة المناصفة عدن وعليه العودة بسرعة إليها لمعالجة الأزمات المفتعلة، التي يحاول بعض قوى الشرعية تركيع أبناء الجنوب من خلالها".
 واتهم الكثيري حكومةَ المحاصصة بعدم التحرك لإيجاد معالجات للأزمات، معرباً عن أمله أن تكون زيارة رئيس الحكومة لحضرموت لمعالجة أزمات المحافظة جراء انهيار الخدمات. 
ويوم الأحد وصل رئيس الحكومة اليمنية، إلى مدينة المكلا بمحافظة حضرموت، برفقة وزير الصحة وعدد من المسؤولين، وذلك للاطلاع على الأوضاع الخدمية والتنموية، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن والرياض.
ووفقاً لمراقبين يخشى المجلس الانتقالي أن تكون زيارة عبدالملك، لحضرموت، في إطار ترتيبات لاتخاذ مدينة المكلا مقراً رسمياً للحكومة المؤقتة، وخصوصاً في ظل المضايقات التي تعرضت لها في مدينة عدن الخاضعة بشكل كامل لسيطرة الانتقالي، ما أجبرها على العودة إلى الرياض.  
وتشهد العلاقة بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي توتراً كبيراً، رغم مشاركة الأخير فيها بخمس حقائب، إلا أنه يرفض تطبيق الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض والانسحاب من عدن.  


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet