نجل الرئيس اليمني السابق يدعو أطراف الصراع لإيقاف الحرب

ديبريفر
2021-05-23 | منذ 4 أسبوع

احمد علي عبدالله صالح

أبو ظبي (ديبريفر) - دعا أحمد علي عبد الله صالح، نجل الرئيس اليمني السابق، يوم السبت أطراف الأزمة اليمنية إلى طي صفحة الماضي وإنهاء الحرب عبر الحوار من أجل التفرغ للبناء والتنمية.
وقال أحمد علي عبد الله صالح، في برقية بعثها إلى قيادات وقواعد حزب المؤتمر الشعبي العام رداً على تهانٍ له بمناسبة العيد الوطني الـ 31 للجمهورية اليمنية 22 مايو، "أدعو الجميع إلى تناسي صراعات الماضي والنأي بأنفسهم عنها، والعمل الدؤوب على إيقاف الحروب الراهنة التي أنهكت المواطن ودمرت الوطن".
وطالب بـ "النظر بعين المسؤولية إلى المستقبل حرصاً على الأجيال القادمة التي من حقها أن تعيش في أمن وسلام واستقرار، ليتفرغ الجميع للبناء والتنمية"، بحسب قناة "اليمن اليوم".
وأضاف نجل الرئيس الراحل أن "على الأمم المتحدة القيام بواجبها في مساعدة وتشجيع الأطراف السياسية كافة للعودة إلى الحوار من أجل الخروج بحلول عملية عاجلة للصراع الدائر، وبما يحفظ لليمن أمنه واستقراره وسلامته وسيادته واستقلاله ووحدة أراضيه، وأن تضع مصلحة الشعب اليمني، نصب عينيها، وتنظر إلى المعاناة الإنسانية الكبيرة المتفاقمة".
كما دعا الشعب اليمني إلى "الحفاظ على الوحدة"، معتبراً أنها "المنجز التاريخي الذي أعاد لليمنيين أمجادهم ومكانتهم، وقوّى من لُحمتهم وجعلهم مفخرةً بين الأمم".
وقال إن "الوحدة اليمنية ليست ملكاً لشخص أو حزب أو جماعة، ولكنها ملك للشعب اليمني بأكمله، وهي انعكست عليه بالخير والازدهار والبناء والتنمية، وعززت من متانة النسيج الاجتماعي، وجعلت لليمن مكانة خاصة على الصعيدين العربي والدولي".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet