أمريكا والسعودية تبحثان وقف إطلاق النار في اليمن

ديبريفر
2021-08-10 | منذ 2 شهر

اتصال هاتفي ناقش ضرورة اتخاذ خطوات فورية للتخفيف من الازمة الانسانية في اليمن

واشنطن (ديبريفر) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن وزيرها أنتوني بلينكن بحث مع وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان وقف إطلاق النار الشامل والتخفيف من الأزمة الإنسانية في اليمن.
وأوضح المتحدث باسم الوزارة نيد برايس في بيان أن "الوزيرين ناقشا الدعم السعودي لوقف إطلاق النار الشامل في اليمن، وضرورة اتخاذ خطوات فورية للتخفيف من الأزمة الإنسانية في اليمن".
وأضاف أنهما ناقشا "الأمن الإقليمي والهجوم الإيراني على ناقلة (ميرسر ستريت) في بحر العرب، وقضايا إقليمية أخرى، وتعزيز التعاون الأمني".
وأكد برايس أن بلينكن شدد لنظيره السعودي "على ضرورة إحراز تقدم في مجال حقوق الإنسان"، في السعودية.
من جانبها أفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، بأن الجانبين بحثا خلال اتصال هاتفي "المستجدات في المنطقة والعلاقات الاستراتيجية بين المملكة والولايات المتحدة وسُبل تعزيزها في كافة المجالات".
ومنذ نحو 7 سنوات يشهد اليمن حرباً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وعدة مناطق شمال وغرب البلاد.
وتبذل الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية قصارى الجهد لتحقيق تقدم صوب إنهاء الحرب التي أودت بحياة أكثر من 233 ألفا، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet