قيادي حوثي يلمح إلى اتفاق سلام بين جماعته والسعودية

ديبريفز
2021-08-17 | منذ 1 شهر

حسين العزي

صنعاء (ديبريفر) - ألمح قيادي بارز في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الإثنين، إلى اتفاق سلام بين جماعته  والسعودية التي تقود تحالفاً عسكرياً دعماً للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً .
وقال حسين العزي المعين نائباً لوزير الخارجية في حكومة الإنقاذ التابعة للحوثيين، في تغريدة على "تويتر"، "قد تتوصل صنعاء والرياض لاتفاق سلام وأمن وأمان وحسن جوار".
وأكد أنه إذا قررت صنعاء والرياض ذلك، فلن تكون الشرعية اليمنية حجر عثرة، معتبراً أن "مصالح الشعبين الشقيقين أولى من المصالح الضيقة لهذه العناصر"، حد قوله.
وأضاف العزي "سنبقى دائما دعاة سلام وأمان ومستعدون لإعادة تأهيل وتأديب المرتزقة واستيعابهم ضمن نسيجنا المجتمعي كمواطنين صالحين" حسب تعبيره.
ويوم الإثنين قال السفير الإيراني لدى العراق إيرج مسجدي، إن هناك تقدم وتعاون جيد بين طهران والرياض لمعالجة كثير من الأزمات في المنطقة، بما في ذلك ملف الأزمة اليمنية.
وكانت الأمم المتحدة، دعت في وقت سابق النظام الإيراني لممارسة نفوذه من أجل دفع حليفه الحوثي للقبول بخطتها المقترحة للسلام ووقف الحرب في اليمن.
ومنذ نحو 7 سنوات يشهد اليمن حرباً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وعدة مناطق شمال وغرب البلاد.
وأودت الحرب بحياة أكثر من 233 ألفا، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet