البحرية الإريترية تعتقل 20 صياداً يمنياً جنوبي البحر الأحمر

ديبريفر
2021-08-21 | منذ 1 شهر

صيادون يمنيون - أرشيف

الحديدة (ديبريفر) - احتجزت البحرية الإريترية، يوم الجمعة، 20 صياداً يمنياً أثناء وجودهم قبالة جزيرة يمنية جنوبي البحر الأحمر.
وقال مصدر في السلطة المحلية بمحافظة الحديدة غربي اليمن، إن "زوارق حربية إريترية اعترضت ثلاثة قوارب صيد على بعد 4 أميال بحرية من جزيرة حنيش اليمنية" وفقاً لوكالة "سبوتنيك" الروسية.
وأضاف المصدر أن القوات الإرتيرية اعتقلت أكثر من 20 صيادا كانوا على متن تلك القوارب واقتادتهم نحو الساحل الإريتري.
وأشار إلى أن احتجاز قوارب الصيد جاء بعد أسبوع من مقتل صياد يمني وجرح اثنين آخرين في اعتداء نفذته البحرية الإريترية على قاربهم قرب جزيرة حنيش.
ويعاني الصيادون اليمنيون من أوضاع معيشية صعبة في ظل الحرب التي تصاعدت في مارس 2015، إثر تدخل التحالف العربي بقيادة السعودية لمساندة الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً في حربها ضد جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران.
ووفقاً لمصادر محلية تحظر قوات التحالف والقوات البحرية الإريترية على الصيادين اليمنيين، الاصطياد في عمق المياه اليمنية الإقليمية، وتطارد وتعتقل من يتجاوز ميلين من شواطئ اليمن.
وفي يناير الماضي وصل 104 صيادون إلى محافظة الحديدة غربي اليمن، بعد أن احتجزتهم السلطات الإريترية أثناء وجودهم في المياه الإقليمية اليمنية، حسبما أعلنت الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر التابعة للحوثيين.
وفي تسعينيات القرن الماضي، تنازعت اليمن وإريتريا على جزر أرخبيل حنيش الواقعة بين سواحل البلدين بالقرب من مضيق باب المندب الرابط بين البحر الأحمر وخليج عدن، لكن محكمة تحكيم دولية فصلت في القضية لصالح اليمن عام 1998.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet