اختطاف ثلاثة موظفين أمميين في أبين جنوبي اليمن

ديبريفر
2022-02-12 | منذ 3 شهر

أبين

أبين (ديبريفر) - قال مسؤول في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم السبت، إن مسلحين مجهولين اختطفوا ثلاثة موظفين لدى الأمم المتحدة في محافظة أبين جنوبي البلاد، وأدان المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً الحادثة
وقال مدير أمن مديرية لودر بالمحافظة، عادل العوسجي،  إن "مسلحين مجهولين اختطفوا مساء الجمعة، مدير مكتب الأمم المتحدة للأمن والسلامة في عدن، آكم سوفيول"، وفقاً لوكالة "الأناضول" التركية.
وأضاف أن المسلحين اختطفوا أيضاً "المنسق العام محمد المليكي، والمنسق الأمني للمكتب مازن باوزير".
وتابع المسؤول الأمني: "أوقف المسلحون سيارة الوفد الأممي في منطقة السويداء بين مديريتي  لودر ومودية، ومن ثم أخذوهم إلى جهة غير معروفة".
وأوضح أن "القوات المشتركة  في أبين، فرضت حصارا كبيرا على منطقة السويداء بحثا عن المخطوفين".
وذكر العوسجي، أن "الوفد الأممي كان في طريقه للعاصمة عدن عقب زيارات ميدانية استمرت ليومين لمديريات الوضيع ومودية والمحفد، للاطلاع على الاحتياجات والتدخلات المطلوبة خاصة في المشاريع الخدمية".
ولم يصدر تعليق فوري من الحكومة اليمنية أو الأمم المتحدة حول الحادثة، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن عملية الاختطاف.
فيما أدان المجلس الانتقالي الجنوبي حادثة اختطاف الموظفين الأمميين.
وقال الناطق باسم المجلس علي الكثيري في بيان، إن "بقاء التنظيمات الإرهابية يمثل ثغرة أمنية خطيرة تهدد أمن واستقرار أبين".
واعتبر أن قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس، "كانت ولا تزال تمثل ركيزة أساسية لإحلال الأمن والاستقرار في المحافظة".
وحمل الكثيري، الحكومة اليمنية مسؤولية "عرقلة عودة قوات الحزام إلى مواقعها ومهامها السابقة وفق ما نص عليه اتفاق الرياض".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet