الحجرف : نجاح المشاورات يتطلب نبذ أسباب الفُرقة والتباينات الداخلية

ديبريفر
2022-03-31 | منذ 2 شهر

الرياض (ديبريفر) - أكد أمين عام مجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، الخميس، أن استشعار المسؤولية الوطنية، كفيلٌ بإنجاح المشاورات اليمنية - اليمنية المقامة حالياً في مقر الأمانة العامة للمجلس بالعاصمة السعودية الرياض.
 
وحث المسؤول الخليجي جميع المشاركين في المشاورات الى "نبذ كل أسباب الفرقة وإزالة الخلافات الداخلية، والإسهام الجاد في تحقيق التوافق الوطني المطلوب والملح، لبلورة خارطة مستقبلية واضحة المعالم لاستعادة استقرار اليمن وتنميته ورخاء شعبه".

ودعا الحجرف خلال استقباله الخميس في مكتبه بالرياض المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيموثي ليندركينج، إلى ضرورة استغلال المشاورات اليمنية في إيجاد حل سياسي شامل ودائم للصراع المحتدم الذي طال أمده.

وأشار الى أهمية هذه المشاورات - التي تقام برعاية مجلس التعاون، كخطوة مهمة ومتقدمة ضمن الجهود الاقليمية والدولية الهادفة الى إنهاء الصراع في اليمن، ودعم كل ما من شأنه تحقيق الأمن والاستقرار في البلد.

مثمنا في الوقت نفسه اهتمام وجهود المجتمع الدولي في البحث عن مخرج لهذه الأزمة التي يكتوي اليمنيون بنارها كل يوم.

وشهد الأربعاء الماضي انطلاق المشاورات اليمنية الموسعة التي دعا اليها مجلس التعاون الخليجي، وذلك بمشاركة قادة سياسيين وعسكريين وبرلمانيين، وزعماء قبائل ونخبا ثقافية وإعلامية ومنظمات مجتمع مدني يمثلون مختلف الأحزاب والقوى الفاعلة باليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet