البحرية الأمريكية تشكل قوة متعددة الجنسيات للقيام بدوريات قبالة اليمن

ديبريفر
2022-04-14 | منذ 1 شهر

واشنطن (ديبريفر) - أعلنت البحرية الأمريكية، يوم الأربعاء، عن تأسيس "قوة مهام" جديدة متعددة الجنسيات للقيام بدوريات في مياه البحر الأحمر والتصدي لتهريب الأسلحة في المياه المحيطة باليمن.
وقال قائد الأسطول الأمريكي الخامس نائب الأدميرال براد كوبر، إن القوة الجديدة ستعمل اعتبارا من يوم الأحد المقبل لضمان وجود قوة وموقف ردع في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن.
وقال كوبر للصحفيين، إن "هذه مياه مهمة من الناحية الإستراتيجية تستدعي اهتمامنا".
وأعرب عن أمله بأن تستهدف الفرقة الجديدة المكونة من سفينتين إلى 8 سفن في وقت واحد أولئك الذين يهرّبون الفحم والمخدرات والأسلحة والأشخاص عبر البحر الأحمر.
والمياه القريبة من اليمن ممر رئيسي للتجارة العالمية، بما في ذلك إمدادات النفط، وقد تم في الفترة الماضية استهداف سفن بالمنطقة من قبل جماعة أنصار الله (الحوثيين) وقوى أخرى.
وردا على سؤال حول الصواريخ والطائرات المسيّرة التي يستخدمها الحوثيون لمهاجمة السعودية والإمارات، قال كوبر إن القوة الجديدة ستؤثر على قدرة الحوثيين في الحصول على مثل هذه الأسلحة.
وأضاف أنهم سيكونون قادرين على القيام بذلك بشكل حيوي ومباشر أكثر مما يفعلونه اليوم.
ومؤخرا، استولى الحوثيون على سفينة إماراتية في البحر الأحمر قبالة السواحل اليمنية، لكن التحالف العربي الذي تقوده السعودية، أكد في بيان أن السفينة كانت تحمل معدات طبية.
وقال مسؤول أمريكي تحدث لرويترز، بشرط عدم الكشف عن هويته، إن المياه بين الصومال وجيبوتي واليمن كانت "ممرات تهريب" معروفة للأسلحة المتجهة إلى الحوثيين.
وأضاف المسؤول أن "القوة الدولية الجديدة ستتابع بالتأكيد هذه القضية".
ولطالما اتُّهمت إيران بتهريب أسلحة إلى الحوثيين، وهي تهمة تنفيها طهران.
وقدمت الولايات المتحدة مساعدات عسكرية إضافية للسعودية والإمارات هذا العام في أعقاب هجمات الحوثيين على البلدين.
لكن مصادر دبلوماسية قالت إن دول الخليج ما زالت غير مقتنعة بأن الولايات المتحدة ملتزمة بدعم المنطقة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet